بعد الطفرة في قطاع المحمول: الأجهزة المتصلة مرشحة للتزايد

2015-01-06

لاس فيغاس -الولايات المتحدة-أ ف ب: ينعش تضاعف اعداد الاجهزة المتصلة بالانترنت الآمال بزيادة نمو الانفاق الدولي على الالكترونيات الموجهة للعموم، في وقت تسجل مبيعات الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية تباطؤا واضحا.
فبحسب حصيلة نشرت قبيل افتتاح المعرض السنوي للالكترونيات في لاس فيغاس استنادا الى دراسة اجراها معهد "جي اف كاي" واتحاد "سي إي ايه" الاميركي المتخصص في مجال الالكترونيات للعموم، انفق المستهلكون 1024 مليار دولار في العالم لشراء هواتف ذكية واجهزة لوحية واجهزة كمبيوتر وتلفزيون وانظمة لالعاب الفيديو. وهذه النتائج تلحظ زيادة بنسبة 1 % بالمقارنة مع سنة 2013.
كما ان التوقعات بالنسبة للسنة الطالعة 2015 تبدو ضبابية، مع "جدول للانفاق غير واضح المعالم البتة"، على ما أكد ستيف كونيغ أحد الخبراء الاقتصاديين في اتحاد "سي إي ايه" خلال مؤتمر صحافي في لاس فيغاس.
ولم يقدم كونيغ اي تقديرات عالمية في هذا المجال لسنة 2015، الا انه اشار الى مؤشرات لتباطؤ في النمو في بعض اسواق الدول الناشئة التي كانت تساهم في دعم نمو هذا القطاع في السنوات الاخيرة: المتوقع ان يسجل الانفاق في هذا القطاع في اميركا اللاتينية تراجعا بنسبة 5 % هذا العام، وهي نسبة توازي تلك التي ستشهدها اسواق البلدان الاكثر تقدما في اوروبا الغربية.
كذلك ثمة مكامن غموض اخرى تتعلق بالمدة التي ستبقى فيها الاجهزة المحمولة محركا للنمو. فمن المتوقع ان تمثل مبيعات الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية هذا العام 46 % من اجمالي الانفاق العالمي في مجال الالكترونيات الموجهة للعموم. غير ان النمو يسجل تباطؤا واضحا في هذين السوقين.
ومن المتوقع ان تواصل مبيعات الهواتف الذكية نموها لكن بنسبة لن تتعدى 19 % مع 1,51 مليار وحدة مباعة هذا العام، بعدما كانت نسبة النمو 28 % في 2014 و49 % في 2013. وعلى صعيد المبالغ التي يتم انفاقها، من المتوقع ان يسجل النمو تباطؤا ليكون عند نسبة 9 % مع 406,7 مليارات دولار (بعدما كانت الزيادة نسبتها 13 % في 2014 و30 % في 2013).
ورجح كونيغ ان تستحوذ اسواق الدول الناشئة على 75 % من مبيعات الهواتف الذكية هذا العام. ومن المعلوم ان القدرة الشرائية للمستهلكين في هذه البلدان ادنى من تلك المسجلة في الدول المتقدمة. والنتيجة المباشرة لهذا الواقع تتمثل في تراجع السعر الافرادي الوسطي للاجهزة للمرة الاولى الى ما دون عتبة 300 دولار (مسجلا 275 دولارا).
كذلك سيسجل تباطؤ مماثل على صعيد مبيعات الاجهزة اللوحية، اذ ان الارتفاع المتوقع تحقيقه بنسبة 20 % في الوحدات المباعة هذا العام (337 مليون وحدة) لن يمنع تسجيل تراجع بنسبة 8 % في الايرادات التي ستسجل حوالى 61,9 مليار دولار (بعد تراجع بنسبة 1 % في 2014).
حاليا، يتم استخدام 1,7 مليار جهاز كمبيوتر وملياري هاتف ذكي حول العالم. لكن في المستقبل قد يتم تخطي هذه الاجهزة بفئة اخرى: الاغراض المتصلة "الذكية" المرتبطة بشبكة الانترنت والتي تجمع بيانات احصائية مختلفة وقد تصل مبيعاتها بحلول سنة 2020 الى 20 مليار قطعة بحسب شركة "سيسكو" الاميركية المزودة بانظمة الاتصالات.
ويظهر هذا الاتجاه الجديد في دورة العام 2015 من معرض الالكترونيات في لاس فيغاس، اذ انه يضم اجهزة ذكية مثل الساعات والاساور المتصلة والالبسة التي يمكن وصلها بانظمة الكترونية، كذلك يحوي اغراضا من الحياة اليومية (من فرشاة الاسنان مرورا بالادوات الكهربائية). وقد عرض الكثير من هذه الاغراض خلال حفل الافتتاح غير الرسمي المخصص للصحافيين مساء اول من امس.
وقال شاون دوبرافاك كبير الاقتصاديين في اتحاد "سي إي ايه" ان المسألة لم تعد تتعلق بتحديد "ما يمكن فعله على صعيد التكنولوجيا" بل "ما اذا كانت هذه الاغراض ذات اهمية ام لا". فمن المفيد التذكير بأن جزءا كبيرا من القطع الجديدة المعروضة سنويا خلال الملتقى الدولي لمحبي الالكترونيات في معرض لاس فيغاس لا تلقى رواجا كبيرا لدى العموم.
ففي حالة الساعات الذكية التي يأمل الكثير من المراقبين في ان تعطي ساعات "آبل ووتش" دفعا لها هذا العام، "هل من المجدي ان يكون للاشخاص امكان الولوج الى شبكة الانترنت من خلال معصمهم؟" بحسب دوبرافاك.
غير ان "التجارب" الحالية من شأنها بحسب دوبرافاك السماح بـ"البدء بتصور سيناريوهات للاستخدام" وبتخطي جمع البيانات للسماح للاغراض بأن تصبح وسيلة لاصدار توصيات للمستخدمين.
وينطلق المعرض الدولي للالكترونيات في لاس فيغاس رسميا الثلاثاء ويستمر حتى التاسع من كانون الثاني. وبالاضافة الى الاغراض المتصلة، سيكون للشركات المصنعة للسيارات حضور قوي في هذا الملتقى الذي ستعرض فيه سيارات اكثر استقلالية. كذلك يضم المعرض جناحا اكبر مخصصا للطائرات من دون طيار التي تنتشر بشكل اكبر حول العالم والتي قد تبلغ قيمة مبيعاتها في العالم هذه السنة 130 مليون دولار على ان تصل الى مليار دولار في 2018. كذلك يضم المعرض قطاعات للتكنولوجيا تحقق نجاحا مطردا مثل الطباعة الثلاثية الابعاد.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: