«بلايستيشن» و»اكسبوكس» تعودان إلى الخدمة جزئياً

2014-12-28

واشنطن - أ.ف.ب: بقيت الخدمات الالكترونية لأنظمة ألعاب الفيديو "بلايستايشن" من "سوني" و"إكسبوكس" من "مايكروسوفت" تواجه مشاكل تقنية السبت بعد الهجوم المعلوماتي الذي تعرضت له اعتبارا من الخميس، الا ان الشركتين أكدتا حصول تحسن تدريجي في هذه الخدمات.
وأشارت شركة "سوني" عبر الحساب الخاص بأجهزة العاب "بلايستايشن" على خدمة تويتر السبت الى ان "خدمات شبكات "بي اس 3" و"بي اس 4" و"فيتا" تعود الى الخدمة تدريجا على الانترنت... شكرا لتفهمكم".
اما بالنسبة لالعاب "اكسبوكس" من "مايكروسوفت" فإن الوضع بقي شبيها بما كان عليه بعد ظهر الجمعة بحسب الموقع الالكتروني المخصص لهذا النظام لالعاب الفيديو، أي انه تم اصلاح العطل الذي ضرب تقريبا كل خدمات "إكسبوكس"، ما عدا ثلاثة تطبيقات لا تزال معطلة.
وقد بدأ تعطيل هذه الشبكات الخميس في يوم عيد الميلاد الذي قام خلاله الكثير من اللاعبين باستخدام انظمة الالعاب الجديدة لهم وحاولوا الاتصال بالخوادم الخاصة بها للمرة الاولى.
كما يأتي هذا التعطيل في وقت تشهد فيه "سوني" عملية سرقة واسعة النطاق لبياناتها السرية، في إطار هجوم معلوماتي هو أخطر الهجمات الالكترونية التي شنت ضد الولايات المتحدة.
وقد حملت واشنطن كوريا الشمالية مسؤولية عملية القرصنة هذه، كرد على فيلم "ذي إنترفيو".
وكان من المفترض عرض هذا الفيلم الذي يدور حول مخطط متخيل لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) لاغتيال الزعيم الكوري الشمالي على نطاق واسع في الخامس والعشرين من كانون الأول.
وألغي عرضه بداية قبل أن يصدر في بعض الصالات الأميركية وينشر على الانترنت. وهو متوفر على جهاز "إكسبوكس" ومن المزمع عرضه قريبا عبر أجهزة "بلايستايشن".
ولم يتبين بعد أي رابط بين الحادثتين.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: