أرسنال يتجاوز دورتموند بثنائية ويحلّقان معاً الى الدور الثاني رونالدو يعبر بازل بهدف وليفربول يسقط في فخ التعادل

2014-11-27

واصل ريال مدريد تقدم نتائجه اللافتة في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب فوزه 1/ صفر على مضيفه بازل السويسري في الجولة الخامسة (قبل الأخيرة) لمباريات المجموعة الثانية أمس.
وأحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 35، ليبتعد بفارق ثلاثة أهداف عن الهداف التاريخي للبطولة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي توج بلقب الهداف أمس الثلاثاء بعدما أحرز ثلاثة أهداف (هاتريك) خلال فوز فريقه برشلونة الأسباني 4/ صفر على مضيفه أبويل نيقوسيا القبرصي.
وارتفع رصيد ريال مدريد (حامل اللقب) بهذا الفوز إلى 15 نقطة بعدما حقق انتصاره الثامن على التوالي في المسابقة والخامسة تواليا هذا الموسم.
وحافظ الريال على سجله خاليا من الهزائم والتعادلات في البطولة منذ خسارته صفر/ 2 أمام مضيفه بوروسيا دورتموند الألماني في إياب دور الثمانية للمسابقة في الموسم الماضي.
في المقابل، تجمد رصيد بازل عند ست نقاط ولكنه ظل في المركز الثاني.
وفي العاصمة البلغارية صوفيا، أهدر ليفربول الانجليزي نقطتين غاليتين في سباق المنافسة على حجز البطاقة الثانية عن هذه المجموعة المؤهلة للدور الثاني بتعادله 2/2 مع مضيفه لودوجوريتس رازجراد البلغاري.
وانتهى الشوط الأول بتقدم ليفربول 2/ 1، حيث تقدم الفريق البلغاري مبكرا في الدقيقة الثانية عبر لاعبه داني أبالو، قبل أن يتعادل ليفربول سريعا في الدقيقة الثامنة عن طريق ريكي لامبرت في الدقيقة الثامنة.
وأضاف جوردان هندرسون الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 37 ليمنح التقدم للضيوف في الشوط الأول.
وفي الشوط الثاني، ظلت السيطرة متبادلة بين الفريقين قبل أن يحرز جيورجيو تيرزييف هدف التعادل القاتل لأصحاب الأرض في الدقيقة 88.
ورفع الفريقان رصيدهما بهذا التعادل إلى أربع نقاط ليظل ليفربول في المركز الثالث، فيما واصل لودوجوريتس تذيله للترتيب.
ويسعى ليفربول لحصد النقاط الثلاث خلاله لقائه مع ضيفه بازل في الجولة الأخيرة في التاسع من الشهر المقبل، بينما يحل لودوجوريتس رازجراد ضيفا على ريال مدريد في نفس اليوم.
وأحرز النجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش ثلاثة أهداف (هاتريك) قاد بها فريقه أتليتكو مدريد الأسباني لاكتساح ضيفه أولمبياكوس اليوناني برباعية بيضاء في الجولة الخامسة (قبل الأخيرة) لمباريات المجموعة الأولى ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على ملعب فيسنتي كالديرون أمش.
وبات أتليتكو بتلك النتيجة الفريق الأسباني الثالث الذي يصعد للدور الثاني بعد الغريمين اللدودين ريال مدريد (حامل اللقب) وبرشلونة اللذين صعدا للدور ذاته قبل جولتين من انتهاء مرحلة المجموعات.
وتقدم راؤول جارسيا مبكرا لمصلحة أتليتكو في الدقيقة التاسعة، قبل أن يضيف ماريو ماندزوكيتش الهدف الثاني لفريق العاصمة الأسبانية في الدقيقة 38، لينتهي الشوط الأول بتقدم أتليتكو بهدفين نظيفين.
وفي الشوط الثاني، واصل أتليتكو سيطرته على مجريات اللقاء ليعود ماندزوكيتش لهز الشباك مرة أخرى محرزا الهدفين الثالث والرابع لأصحاب الأرض في الدقيقتين 62 و65 لينصب اللاعب الدولي الكرواتي نفسه نجما للمباراة الأول دون منازع.
ورفع أتليتكو مدريد رصيده بهذا الفوز إلى 12 نقطة ليتربع على صدارة المجموعة منفردا، بينما توقف رصيد أولمبياكوس عند ست نقاط في المركز الثالث ليتأزم موقفه تماما من الصعود.
وفي المجموعة ذاتها، وضع يوفنتوس الإيطالي قدما في الدور الثاني بتغلبه 2/ صفر على مضيفه مالمو السويدي.
وأحرز فيرناندو يورينتي الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة 49، فيما تكفل الأرجنتيني كارلوس تيفيز بإحراز الهدف الثاني قبل النهاية بدقيقتين.
ورفع يوفنتوس رصيده إلى تسع نقاط في المركز الثاني، فيما توقف رصيد مالمو عند ثلاث نقاط ليظل في قاع الترتيب ويودع المسابقة رسميا.
وبات يوفنتوس بحاجة لنقطة التعادل فقط خلال لقائه مع ضيفه أتليتكو مدريد في الجولة الأخيرة التي ستقام في التاسع من كانون أول المقبل، للتأهل رسميا لدور الستة عشر بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخرى بين أولمبياكوس وضيفه مالمو.
وصعد فريق أرسنال الانجليزي إلى الدور الثاني لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب فوزه المستحق 2/ صفر على ضيفه بوروسيا دورتموند الألماني في الجولة الخامسة (قبل الأخيرة) لمباريات المجموعة الرابعة بالعاصمة لندن أمس.
ورفع أرسنال رصيده بهذا الفوز إلى عشر نقاط في المركز الثاني، متأخرا بفارق نقطتين عن المتصدر دورتموند الذي تأهل رسميا للدور الثاني قبل جولتين من انتهاء مرحلة المجموعات.
وظهر أرسنال بصورة قوية للغاية وأعاد البسمة مجددا إلى جماهيره عقب خسارته الموجعة 1/ 2 أمام ضيفه مانشستر يونايتد في الدوري الانجليزي على نفس الملعب يوم السبت الماضي، ليصبح الفريق الانجليزي الثاني الذي يتأهل لدور الستة عشر للمسابقة الأوروبية بعدما تأهل تشيلسي للدور ذاته أمس الثلاثاء.
وبدأ أرسنال المباراة بقوة ليتقدم مبكرا بهدف مثير للجدل أحرزه النجم الفرنسي الشاب يايا سانوجو من متابعة لتمريرة بينية من زميله الأسباني سانتي كازورلا انفرد على إثرها بالمرمى ليضع الكرة من بين قدمي رومان فايدنفلر حارس مرمى دورتموند، ولكن الإعادة التليفزيونية أثبتت عدم صحة قرار حكم المباراة المجري فيكتور كاساي باحتساب الهدف بعدما أشارت لوقوع سانوجو في مصيدة التسلل أثناء قيام كازورلا بتمرير الكرة إليه.
وواصل أرسنال نشاطه الهجومي في الشوط الثاني الذي شهدت بدايته سيطرة مطلقة من جانب الفريق اللندني، ووقفت العارضة بالمرصاد أمام تسديدة صاروخية من كالوم تشامبيرس لاعب أرسنال الصاعد في الدقيقة 51.
وترجم أرسنال سيطرته على مجريات اللقاء بعدما أحرز نجمه التشيلي أليكسيس سانشيز الهدف الثاني لفريق المدفعجية في الدقيقة 57 عبر تسديدة متقنة من خارج المنطقة وضعها على يمين فايدنفلر.
وواصلت الأندية الانجليزية بتلك النتيجة تفوقها على نظيرتها الألمانية في هذه الجولة من المسابقة بعدما حققت انتصارها الثالث على التوالي.
وكان مانشستر سيتي الانجليزي تغلب 3/ 2 على ضيفه بايرن ميونيخ الألماني في المجموعة الخامسة، فيما سحق تشيلسي الانجليزي مضيفه شالكة الألماني بخماسية بيضاء في المجموعة السابعة الثلاثاء.
وفي المجموعة ذاتها تغلب اندرلخت البلجيكي 2/ صفر على ضيفه جالاطا سراي التركي ليتأهل الفريق البلجيكي إلى بطولة الدوري الأوروبي.
وجاء هدفا اندرلخت عن طريق تشانسيل مبيمبا مانج في الدقيقتين 44 و86.
وارتفع رصيد اندرلخت إلى خمس نقاط ليضمن حصوله على المركز الثالث المؤهل لبطولة الدوري الأوروبي، بينما تجمد رصيد جالاطا سراي عند نقطة واحدة في قاع الترتيب ليودع رسميا المسابقات الأوروبية هذا الموسم.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: