غزة: البنك الإسلامي الفلسطيني يشرع بتنفيذ برنامج تأهيل القيادة المستقبلية

2014-10-26



غزة - أطلق البنك الإسلامي الفلسطيني برنامجا تدريبيا بعنوان تأهيل القيادة المستقبلية بمشاركة 22 متدرباً من رؤساء أقسام التمويل والودائع ومراقبي الفروع العاملين في فروع البنك في قطاع غزة وذلك خلال احتفال بحضور المدير الإقليمي للبنك عماد السعدي ونائب المدير العام للبنك صائب سمور ومسؤول فروع البنك في قطاع غزة عزيز حماد ومشرف البرنامج ود. ماهر الحولي عضو هيئة الرقابة الشرعية لدى البنك ومدير دائرة الشؤون الإدارية عائد أبو رمضان ومشرف مكتب سلطة النقد في غزة أيمن الميناوي.
وأشار عزيز حماد مسؤول فروع البنك في قطاع غزة إلى أن برنامج تأهيل القيادة المستقبلية لموظفي البنك في غزة يأتي استكمالاً لبرنامج مشابه تم تنفيذه في الضفة الغربية العام الماضي ويهدف بالدرجة الأولى الى رفد البنك بالقيادات الفاعلة والمهنية التي تمتلك المهارات التي تؤهلها لمنافسة الكفاءات الخارجية والتفوق عليها لسد الحاجة لأي شاغر وظيفي في هيكلية البنك مستقبلاً.
وأكد حماد على ما يوليه البنك من اهتمام وحرص شديدين للنهوض بمستوى كوادره البشرية انطلاقاً من أن البنك اهتم منذ نشأته بكوادره ورفدهم بالمهارات اللازمة لضمان تحقيق البنك لأهدافه الرامية لتطوير خدماته المصرفية بما يلبي تطلعات عملائه.
وقال حماد في كلمته، "إن مجلس الادارة والادارة التنفيذية للبنك دفعت باتجاه ان يرى برنامج تأهيل القيادة المستقبلية النور وقدموا كل التسهيلات اللازمة للبدء في هذا البرنامج وتتطلع ادارة البنك لأن يكون هذا البرنامج لبنة مهمة في بناء كوادر البنك الاسلامي الفلسطيني وأن يكون خطوة تتلوها خطوات أكثر تأثيراً على صعيد تطوير أداء موظفي البنك وتنمية قدرات كوادره البشرية كما تثمن ادارة البنك دور سلطة النقد على دعمها المتواصل ومساندتها للبنوك وتؤكد على متانة العلاقة التي تجمعنا بها". 
وأوضح حماد ان البرنامج يشتمل على 84 ساعة تدريبية تتطرق لمختلف الانشطة ذات العلاقة بعمل دوائر البنك وتركز على المهارات الادارية والاشرافية وتشكيل فرق العمل وادارة الازمات وإدارة التغيير والتحفيز والاتصال الفعال والعناية بالعملاء وادارة الوقت.
من جهته، أشار عماد السعدي المدير الاقليمي للبنك الى توجهات البنك الرامية لتوسعة نشاطه وزيادة عدد فروعه، منوهاً الى اعتزام البنك فتح خمسة مكاتب جديدة في قطاع غزة منوهاً في هذا السياق الى ما تتمتع به غزة من فرص للاستثمار.
وشدد السعدي على أهمية الاستفادة من الكوادر البشرية من مدراء الدوائر والعمل على تطوير قدراتهم ضمن مسؤولية البنك مخاطباً المتدربين بقوله "هناك فرق بين المدير والقائد وهذا البرنامج يشكل فرصة لكم كي تعرفوا من سيكون المسؤول في الايام القادمة".
بدوره، تطرق صائب سمور نائب مدير عام البنك الى صفات القيادي الناجح والاحتياجات اللازمة لتطوير وتنمية قدراته القيادية معتبراً أن من أبرز صفات المدير الناجح التواصل مع الموظفين وتحمله المسؤولية. 
وقال سمور، "الانسان الموهوب بحاجة لمن يساعده على تطوير وتنمية قدراته فالصفة القيادية تخلق مع الانسان ودورنا ان ننمي هذه الصفة".
من جهته، أكد مشرف مكتب سلطة النقد في غزة أيمن الميناوي أهمية ما يهدف اليه البرنامج على صعيد التوجه الاستراتيجي لدى ادارة البنك تجاه تطوير كوادره البشرية وترجمة الانسجام بين رؤية البنك وأنشطته التشغيلية بشكل عملي.
وقال، "البرنامج يعكس اهتمام البنك بثلاث قضايا رئيسية تعبر عن التوجه الاستراتيجي لدى ادارة البنك لتطوير كادره البشري والاستثمار في هذه الكوادر التي كان لها دور مميز خلال الحرب وتعزيز الانسجام بين الرؤية والانشطة التشغيلية وكيفية ترجمة هذه الانشطة الى تحركات عملية".  
ويتضمن برنامج تأهيل القيادة المستقبلية جملة من المحاور التدريبية الهادفة لإكساب المتدربين المهارات الادارية والاشرافية حيث ألقى د. ماهر الحولي عضو هيئة الرقابة الشرعية في اليوم الاول من البرنامج محاضرة حول أهمية تنمية القدرات والطاقات الوظيفية بينما ألقى ميسرة دخان من دائرة منح التمويل محاضرة حول آليات التمويل فيما ستشتمل الدورات التدريبية التي ستتواصل بمعدل دورة تدريبية كل اسبوع على عناوين مختلفة حول اعداد وبناء خطط العمل، ومهارات القيادة، وتشكيل فرق العمل والعمل ضمن الفريق، وادارة العلاقة مع العملاء، ومهارات الاتصال الفعال، وادارة الازمات والتفاوض والتحفيز.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
فاتحة لبدايات القرن !
آراء
مهند عبد الحميد
دعوا الشعب اليمني يعيش ويقرر!
آراء
عبير بشير
حسن نصر الله: الأمر لي
دفاتر الأيام
زياد خدّاش
أنا والغريب
اقرأ المزيد ...