الخضر يرفض الهزيمة على أرضه ويخرج بنقطة أمام "الغزلان"

2014-10-23


كتب عنان شحادة:

اوقف فريق شباب الخضر انتصارات شباب الظاهرية «الغزلان» وتعادل معه سلباً في المباراة التي جمعت الفريقين على ستاد الخضر في اطار الجولة السادسة من دوري جوال للمحترفين.
بهذا التعادل حافظ الظاهرية على صدارة الدوري برصيد 13 نقطة من 5 مباريات، اما الخضر فأضاف الى رصيده نقطة رافعا رصيده الى اربع نقاط من ثلاث مباريات بانتظار نتيجة مباراته امام الامعري.
وما ميز المباراة الروح العالية من قبل لاعبي الفريقين وهو ما اضفى بريقا على المدرجات التي التزمت الهدوء وكانت على قدر كبير من المسؤولية.
الخضر لعب منقوصا من خدمات هلال موسى والمدفعجي باسم المحسيري، اما الظاهرية فغاب عنه مجد يونس وليث خروب.
بداية صاخبة من الظاهرية الذي هدد مرمى الخضر من ركلة البداية بتصويبة  من محمد فودة تمكن الحارس رامي حمادة من التقاطها، ومع الدقيقة  الثالثة صوب فودة كرة صاروخية من على مشارف الصندوق بصعوبة امسكها الحارس.
في الدقيقة الرابعة انطلق الخضر بهجمة، فمرر مراعبة الى رامي مسالمه في داخل منطقة الجزاء وعلى الطاير سددها بيسراه مرت بجوار القائم الايسر.
بعدها تحول اللعب الى جس نبض من خلال انحصار اللعب في منتصف الملعب مع اغلاق المنطقة الدفاعية.
الفرصة الاخطر شهدتها الدقيقة 14 لمصلحة الخضر عندما مرر كعبية كرة في العمق الدفاعي وصلت الى مراعبة تقدم بها وراوغ المدافعين وسدد في القائم وعادت قبل ان يبعدها المدافع.
مالت المباراة الى الهجوم المتبادل فاعتمد الظاهرية على الهواشلة وفودي الذي ابدع واقلق دفاع الخضر، بالمقابل الخضر نشط في منطقتي الوسط والهجوم معتمدا على مسالمة ومراعبة.
وتألق حارس الظاهرية في الدقيقة 23 عندما ذاد عن مرماه بهدف محقق بعد ان تصدى لكرة مراعبة واخرج الكرة من المقص العلوي لزاوية المرمى لتعود وتتهيأ امام كعبية تابعها الحارس مرة اخرى وتألق وتمكن منها.
مرة اخرى يثبت اللاعب فودي انه الابرز في المباراة ويسدد كرة صاروخية من خارج المنطقة استطاع الحارس الامساك بها على دفعتين (32).
ولجأ الظاهرية امام الاغلاق الدفاعي لكتيبة الخضر للتسديد من خارج منطقة الجزاء لكن دون عنوان.
الحظ وقف ندا امام الخضر في الدقيقة 40 عندما نفذ مراعبة ضربة ثابتة ذهبت الى الصندوق، استقبلها ايمن مناع برأسه وسددها الى المرمى وفي اللحظة الاخيرة ابعدها المدافع.
الشوط الثاني، ومع الدقائق الاولى بقي اللعب سجالا مع افضلية بسيطة للخضر من خلال الاندفاع الهجومي.
تغيير في صفوف الظاهرية فخرج باسل وريدات وحل بدلا منه احمد جبارين.
وفي الدقيقة 60 فودي اطلق كرة صاروخية من على مشارف الصندوق تألق الحارس في السيطرة عليها، ولداعي الاصابة خرج رامي مسالمة وحل بدلا منه محمود الشولي (65).
وبعد الفتور الهجومي جاءت الدقيقة 69 وحملت معها هجمة خطيره للظاهرية قادها مصعب البطاط ثم مرر الى احمد جبارين الذي تلاعب بالمدافعين قبل ان يمرر الى الهواشلة فسددها صاروخية تألق الحارس في صدها لتعود وتصوب على المرمى وابداع من الحارس بالذود عن مرماه.
مالت الكفة قليلا للظاهرية الذي ظهر منسجما وان افضل حالا من الخضر بعد اصابة مسالمة وخروجه، واصبح يبني الهجمات معتمدا على الاطراف.
تغيير اخر للظاهرية باشراك بهاء وريدات بدلا من عز رباع.
واضاع الخضر فرصة التقدم في النتيجة عند الدقيقة 75 عندما ارتكب دفاع الظاهرية هفوة وصلت بها الكرة الى البديل الشولي في الصندوق سددها زاحفة الى الخارج، وزج المدرب فطاطفة بالناشئ عمر ناجي بدلا من كعبية.
وفي الدقائق الاخيرة زادت المباراة اثارة وندية لكن دون تهديد على المرميين بالشكل المطلوب.
وفي الدقيقة 82 ارسل الهواشلة كرة عرضية داخل الصندوق طار لها الحارس وابعدها من على احد رؤوس لاعبي الظاهرية.
الدقيقة 85 حملت اجمل هجمة للخضر في الشوط الثاني عندما تم تناقل الكرة قبل ان تصل الى مراعبة داعبها لنفسه ثم سدد من خارج منطقة الجزاء امسكها الحارس قيسية، تبعه تبديل في صفوف الظاهرية باشراك حسن سرحان بدلا من سيف الهواشلة.
مع الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع اطلق هلون كرة صاروخية من خارج الصندوق تصدى لها الحارس وحولها الى ركنية، وقام مدرب الخضر بإخراج داود سرحان واشرك محمد نعيم، ليطلق الحكم صافرته معلناً انتهاء المباراة بالتعادل السلبي (0/0).

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: