خمس مواجهات في الأسبوع السادس لدوري "جوال" للمحترفين.. اليوم

هلال القدس يرفع شعار التعويض و»العنابي» والأمعري في صدام قوي المكبر وشباب الخليل.. محاولات حثيثة للعودة إلى مسار الانتصارات «ديربي» خليلي آخر بين يطا ودورا .. أهلي الخليل وبلاطة وحوار المنتصرين

2014-10-21



كتب محمد عراقي:

يفتتح اليوم الاسبوع السادس لدوري جوال للمحترفين باقامة خمس مباريات مهمة وقوية على ان يختتم غدا بلقاء وحيد بين الخضر والظاهرية.
وعمد اتحاد الكرة الى ضغط مباريات الدوري بشكل كبير من اجل انهاء مرحلة الذهاب مبكرا لاتاحة المجال امام استعدادات المنتخب الوطني لنهائيات امم اسيا.
وذلك سيضع ضغوطا كبيرة فنية وبدنية ونفسية على لاعبي حميع الفرق والاجهزة الفنية لأن اقامة مباراة كل 3 او 4 ايام يعني انه ليس هناك وقت كاف للتعافي والاستشفاء من المباراة الماضية وكذلك التحضير للمباراة المقبلة وهذه حقيقة علمية لا يستطيع احد ان ينكرها.
لكن على الجميع ان يتعامل مع الجدول الموضوع ويحاول كل جهده للخروج بالنتائج المرجوة.
وبدأت المنافسة تشتعل على جميع الجبهات في الدوري فجميع المباريات قوية ومثيرة وتشهد تنافسا قويا للظفر بالفوز والذي يسعى له الجميع لحصد النقاط وتحسين المراكز، وفيما يلي تقديم لمباريات اليوم الثلاثاء:

* هلال القدس + واد النيص
«فيصل الحسيني – الساعة 6»
مباراة يهدف خلالها هلال القدس لتعويض خسارته الاخيرة امام الظاهرية والعودة لسكة الانتصارات من جديد وهو قادر على ذلك نظرا لامتلاكه العناصر المميزة القادرة على ذلك وتحقيق فوز جيد، اليوم سيصالح جماهير الهلال.
يعود الهداف عبادة زبيدات اليوم ليقود الهجوم الهلالي الذي عانى امام الظاهرية ومن خلفه يسانده العمور وسلبيس وخط وسط قوي بقيادة كاتلون والصالحي ومرد اسماعيل وربما يعود ميعاري وابو صالح فستتاح دائرة الخيارات لدى المدرب سمير عيسى الذي يمتلك فريقا قويا بلا شك.
واد النيص استعاد توازنه من جديد بفوز صعب على يطا وهو سيسعى في هذه المباراة الصعبة للقتال والعودة بنتيجة ايجابية بالاعتماد على خبرة اللاعبين والانضباط الدفاعي وعدم ارتكاب الاخطاء وهذا ما يدركه جيدا سميح وغالب يوسف وامجد زيدان وجهاد صقر والبقية.

جبل المكبر + شباب الخليل
«الخضر - الساعة 6
مباراة الجريحين حيث ان كليهما تعرض لهزيمة قبل ايام في الاسبوع الخامس والتعويض سيكون الشعار الابرز لأن الخسارة لاي منهما اليوم ستعقد وضعه في الدوري.
اذا الفوز سيكون مطلبا كبيرا فشباب الخليل سقط بمرارة على ارضه امام الثقافي ولن تقبل جماهير العميد بغير الفوز اليوم بعد الكبوات الاخيرة، ومن هنا فإن الضغط يقع على الفريق الخليلي لتحقيق ذلك لكنه قادر بنوعية لاعبيه على النجاح والعودة لمسار الانتصارات.
وتكمن العلة في الجانب الهجومي فالتركيز والسرعة مطلوبان دائما لتفعيل هذا الجانب وهذه مهمة عاطف ابو بلال وتامر صيام والكركي والسباخي باسناد من سامح سرحان والسويركي ودهمان وعدي دراوشة والداعور.
المكبر تعرض لخسارة كبيرة امام بلاطة في نابلس والمطلوب تحسين الاداء الجماعي ككل دفاعيا وهجوميا بغية العودة لحصد النقاط ومواجهة الفرق القوية والمنظمة وعدم الاعتماد فقط على الروح العالية والتنظيم الدفاعي.
وهذا ما يدركه جيدا عناصر الخبرة سامر حجازي ورأفت عياد وفادي حساسنة وعدنان صدوق وحمزة وهدان والعناصر الواعدة عصام عويسات وشهاب القنبر ومدحت علان وخليل شقيرات وبهاء علقم.

ثقافي طولكرم + مركز الامعري
طولكرم - الساعة 6
مواجهة قوية تعد بالكثير من الندية والمنافسة كعادة لقاءات الفريقين الكبيرين، الثقافي في وضع جيد الآن برصيد عشر نقاط ثانيا وهو خارج من فوز رائع على شباب الخليل في الخليل بعد اداء متزن ومنضبط يحتاج اليه الفريق الكرمي ايضا امام فريق قوي ومنظم كالامعري.
لن يختلف تشكيل الثقافي كثيرا الذي لعب امام شباب الخليل عنه اليوم باستثناء عودة عبد الله الطبال بعد الغياب ما سيشكل خيارات جيدة للجهاز الفني للعنابي بوجود مجموعة شابة جيدة من اللاعبين بقيادة معاذ مصطفى وبرهوش ورائد فارس وعلاء بدران والترتير ونمر ومحمد نديم وحسيب العلي واسامة صباح وصالح عسلية.
على الجانب الآخر فإن الامعري يمتلك فريقا قويا له خبرة كبيرة وما زال الفريق يبحث عن فوزه الاول حتى الآن حيث يملك مباراتين مؤجلتين كما انه ينتظر موقف الاتحاد من المباراة الاخيرة امام الخضر والتي شابها جدل كبير.
الامعري يدرك صعوبة المباراة لكن المدرب رائد عساف يراهن على خبرة لاعبيه الكبيرة وعلى قوة الدفاع والوسط بوجود كل من احمد حربي وخالد مهدي وكامل جبارين واحمد عبد الله في الدفاع بينما يبرز عايد جمهور وكوارع والكوري وابو رحال في الوسط لكن مهمة الامعري تكمن في تعزيز وتفعيل الجانب الهجومي وهو ما زال ينقص اداء الفريق رغم اجتهادات ابو غنيمة وخليل بعيرات ومحمد عصفور.

شباب يطا + شباب دورا
دورا – الساعة 6
ديربي خليلي لافح وقوي وهو لا يقبل القسمة على اثنين نظرا لظروف الفريقين، دورا خارج من خسارة مؤلمة امام اهلي الخليل اربكت حساباته وهو يريد العودة سريعا لمسار الانتصارات وتحسين ترتيبه للحاق بفرق المقدمة.
يطا في قاع الدوري بدون رصيد وبخمس هزائم وما يجب تغييره بسرعة لأن استمرار نزيف النقاط يهدد مسيرة الفريق اليطاوي في الدوري ومن هنا فإن كل فريق سيسعى بقوة للفوز.
دورا فريق جيد يمتلك لاعبين اصحاب خبرات عالية لكن علته في الجانب الدفاعي الذي يستقبل اهدافا عديدة وهذا ما يدركه جيدا المدرب ابو الطاهر وابو عيادة وحمزة علي وامين شحادة ومدحت حمامدة.
اما في الوسط والهجوم فالاعتماد على الهداف احمد ذياب واسلام الزيناتي وروبير ارحيل واسامة شعبان وطاطور.
يطا جريح ويعاني بشدة وسيحاول وقف نزيف النقاط ومسلسل الهزائم المتتالية لأن الوقت يسير بسرعة والمباريات تتسارع وسيحاول المدرب ابو العيلة ولاعبوه ان يضعوا حدا للهشاشة الدفاعية التي عانى منها الفريق وهذا ما يدركه احمد شفيق وصحبه.
على ان يتولى اسلام البطران وعلي الزامل وحمودة النواجعة وعبيدة زيدان وبهجت ربعي الجانب الهجومي.

اهلي الخليل + مركز بلاطة
الحسين – الساعة 6
مباراة قوية بين فريقين جيدين على صعيد التنظيم العام دفاعيا وهجوميا، الاهلي في تصاعد مستمر فهو حقق ثلاثة انتصارات متتالية قادته للمركز الثالث وهو معني باستمرار هذه الاندفاعه القوية تحت قيادة مدربه سيمون خير الذي اوجد الانسجام الذي كان مفقودا في كتيبة الفريق الخليلي.
الاهلي فريق منظم للغاية ويمتلك وسطا وهجوما على مستوى عال بوجود فايز عسلية وابو سالم واحمد ماهر وحازم الرخاوي في الوسط والحلمان وجمال علان في الهجوم.
وتبرز عناصر الخبرة في الدفاع بوجود الدويك والقاعود وحسين جوهر وضيف الله.
بلاطة هو الآخر فريق جيد ومنظم وهو حقق فوزه الاول في الدوري قبل ايام على المكبر ومن هنا فإن المعنويات جيدة لمواصلة رحلة النتائج الجيدة تحت قيادة المدرب الجديد القديم خليفة الخطيب.
هجوميا كل الاعتماد على الهداف ادهم ابو رويس والموهوب ابو حبيب والواعد ابو وردة واردنية وخلفهم وسيم عقاب واحمد مساعد ويوسف ابو رويس ويقود المخضرم البدرساوي وفادي ضحى الدفاع البلاطي.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: