"الفلسطينية للمحركات" وكلاء ميتسوبيشي تطلق حملة "لانسر .. ملك التاكسي"

2014-10-19


رام الله - أعلنت الشركة الفلسطينية للمحركات، الوكلاء الحصريون لسيارات «ميتسوبيشي» في الأراضي الفلسطينية، عن وصول سيارة لانسر فئة «تاكسي»، إلى معارض الشركة في الضفة الغربية، بعد النجاح الباهر الذي حققته السيارة في الدول المجاورة، والكفاءة العالية التي أظهرتها اللانسر كسيارة تاكسي.
ولمناسبة وصول سيارة لانسر التاكسي، إلى الأسواق الفلسطينية، أطلقت الشركة الفلسطينية للمحركات حملة مميزة تعريفية بالسيارة، تحت شعار «ملك التاكسي» كما اطلقت عروضا خاصة لسائقي السيارات العمومية للحصول على السيارة الجديدة من لانسر فئة تاكسي، المزودة بالتكنولوجيا اليابانية بسعر منافس.
وفي هذا السياق، أعربت الشركة الفلسطينية للمحركات (وكلاء ميتسوبيشي)، عن سعادتها لوصول السيارة الجديدة لانسر تاكسي، المزودة بالتكنولوجيا اليابانية، وهي الوحيدة من فئتها بمحرك ذات سعة (1800 سي سي)، وأثبتت قوتها ومتانتها في العديد من دول الجوار والمنطقة.
ويجمع التاكسي الجديد فئة لانسر، بين جمالية التصميم وديناميكية الأداء، إضافة إلى امكانياتها القوية والجودة العالمية، وذلك من خلال وضع معايير جديدة لمفهوم التطور والتصميم والإنتاج الصناعي الذي تمتاز به التكنولوجيا اليابانية.
وقررت الشركة إطلاق حملة ترويجية لسيارة التاكسي من نوع لانسر الجديدة، تبدأ في 15 تشرين الأول – 15 تشرين الثاني، توفر لكافة الراغبين في اقتناء السيارة إمكانية التقسيط، وإمكانية التبديل، والتسليم الفوري للسيارة الجديدة والمميزة بتصميمها ومتانتها.
وتهدف الشركة من خلال الحملة التي أطلقتها، يوم الأربعاء الخامس عشر من تشرين الاول، إلى تقديم أفضل الخدمات لسائقي التاكسي، مراعين في ذلك أنهم يقضون فترات طويلة خلف مقود التاكسي لخدمة المواطنين، وهم بحاجة إلى سيارة مريحة وآمنة، لذلك قررنا توفير السيارة في السوق الفلسطينية، بعد إثبات نجاحها في الأسواق العالمية والدول المجاورة بشكل أساسي.
من الجدير بالذكر أن الشركة توفر أحدث مراكز الصيانة في المدن الفلسطينية الرئيسية وقطع الغيار بأسعار مناسبة.
وتسعى الشركة بشكل مستمر إلى توفير أفضل الخيارات لأبناء شعبنا الذي يستحق منا دائما الأفضل، ولن نتوانى أبدا عن البحث بشكل مستمر عن أفضل الميزات التي يمكن أن تؤثر على المواطنين لتقديم أفضل وأبرز الخدمات.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: