"الإسلامي الفلسطيني" يطلق فعاليات برنامج تأهيل القيادة المستقبلية لفروعه في قطاع غزة

2014-10-19


كتب حامد جاد:

أطلق البنك الاسلامي الفلسطيني، أمس، فعاليات برنامج تأهيل القيادة المستقبلية لفروع البنك في قطاع غزة وذلك بحضور عدد من ادارة وكبار موظفي البنك.
وأشار عزيز حماد مسؤول فروع البنك الاسلامي الفلسطيني في قطاع غزة الى أن برنامج تأهيل القيادة المستقبلية لفروع البنك في القطاع يأتي استكمالاً لبرنامج مشابه تم تنفيذه في الضفة الغربية العام الماضي، ويهدف بالدرجة الاولى الى رفد البنك بالقيادات الفاعلة والمهنية التي تمتلك المهارات التي تؤهلها لمنافسة الكفاءات الخارجية والتفوق عليها لسد الحاجة لأي شاغر وظيفي في هيكلية البنك مستقبلاً.
وأكد حماد في كلمة افتتح بها فعاليات البرنامج المذكور وذلك أمس في قاعة روتس في مدينة غزة ما يوليه البنك من اهتمام للنهوض بمستوى كوادره البشرية انطلاقاً من أن البنك اهتم منذ نشأته بكوادره ورفدهم بالمهارات اللازمة لضمان تحقيق البنك لأهدافه.
وقال «مجلس ادارة البنك وادارته التنفيذية دفعت باتجاه ان يرى البرنامج المذكور النور وقدموا كل التسهيلات اللازمة للبدء في هذا البرنامج وتتطلع ادارة البنك لأن يكون هذا البرنامج لبنة مهمة في بناء البنك الاسلامي الفلسطيني وأن يكون خطوة تتلوها خطوات أكثر تأثيراً على صعيد تطور البنك وتنمية قدرات كوادره البشرية، كما تثمن ادارة البنك دور سلطة النقد على دعمها المتواصل ومساندتها للبنوك وتؤكد متانة العلاقة التي تجمعنا بها».
وأوضح حماد ان البرنامج يشتمل على 84 ساعة تدريبية تتطرق لمختلف الانشطة ذات العلاقة بعمل دوائر البنك وتركز على المهارات الادارية والاشرافية وتشكيل فرق العمل وادارة الازمات وإدارة التغيير والتحفيز والاتصال الفعال والعناية بالعملاء وادارة الوقت.
من جهته، أشار عماد السعدي المدير الاقليمي للبنك الى مشاركة 22 متدرباً ومتدربة في هذا البرنامج بدأ البنك في تنفيذه في غزة في اطار توجهات البنك لتوسعة نشاطه وزيادة فروعه.
وقال «لدينا توجهات لفتح خمسة مكاتب جديدة في القطاع وسنتوسع في غزة لأن في غزة امكانية للاستثمار وغزة لديها فرص استثمارية، ولابد من الاستفادة من الكوادر البشرية من مدراء الدوائر والعمل تطوير قدراتهم ضمن مسؤولية البنك».
وخاطب السعدي المتدربين بقوله «هناك فرق بين المدير والقائد، وهذا البرنامج يشكل فرصة لكم كي تعرفوا من سيكون المسؤول في الايام القادمة».
بدوره، تطرق صائب سمور الى صفات القيادي الناجح والاحتياجات اللازمة لتطوير وتنمية قدراته القيادية، معتبراً أن من أبرز صفات المدير الناجح التواصل مع الموظفين وتحمله المسؤولية.
من جهته، أكد مشرف مكتب سلطة النقد في غزة أيمن الميناوي أهمية ما يهدف اليه البرنامج على صعيد التوجه الاستراتيجي لدى ادارة البنك تجاه تطوير كوادره البشرية وترجمة الانسجام بين رؤية البنك وأنشطته التشغيلية بشكل عملي
من جهته، تحدث د. ماهر الحولي عضو هيئة الرقابة الشرعية عن أهمية تنمية القدرات والطاقات الوظيفية، وقدما عرضاً حول صفات الشخصية القيادية .
وكان البنك الإسلامي الفلسطيني احتفل في شهر حزيران الماضي بتخريج الدفعة الأولى من موظفيه الذين شاركوا في برنامج تأهيل القيادة المستقبلية لفروعه في الضفة الغربية، الذي استهدف تأهيل وتدريب عدد من رؤساء أقسام التمويل والودائع ومراقبي الفروع ليكونوا نواة قادة للمستقبل من خلال انخراطهم ببرنامج تدريبي لمدة 3 شهور، بمجموع 84 ساعة تدريبية، وبإشراف محاضرين وخبراء من داخل البنك وخارجه.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: