رام اللـه: الاحتفـال بتخريـج 50 مهندسـاً ضمن البرنامج التدريبي "المهندسين الزملاء"

2014-10-01


رام الله ـ «الأيام»: احتفلت مؤسسة مجتمعات عالمية ونقابة المهندسين – مركز القدس، أمس، بتخريج 50 مهندساً زميلاً أنهوا برنامجهم التدريبي التشغيلي - برنامج «المهندسين الزملاء»- المنفذ من قبل مؤسسة مجتمعات عالمية (مؤسسة CHF الدولية سابقاً) بالشراكة مع نقابة المهندسين – مركز القدس، ضمن برنامج الحكم المحلي والبنية التحتية (LGI)، والممول من قبل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID).
وحضر الحفل محمد جبارين القائم بأعمال وزير الحكم المحلي، وممثلون عن المؤسسات والهيئات المحلية، وجامعة بيرزيت.
من جانبه، ثمن المهندس أحمد إعديلي نقيب المهندسين العلاقة المميزة بين نقابة المهندسين ومؤسسة مجتمعات عالمية على مدار سنوات عدة في إطار دعم المهندسين حديثي التخرج وإعطائهم الفرصة لخوض مرحلة الحياة العملية.
وشكر الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID)  على تمويل هذا البرنامج الرائد والأول من نوعه في فلسطين، داعياً المهندسين الخريجين لأن يكونوا سفراء حقيقيين لبرنامج «المهندسين الزملاء» الهادف لبناء أجيال متفوقة ومتميزة هندسياً قادرة على المساهمة في التنمية وبناء الوطن.
وأكد جبارين اهتمام وزارة الحكم المحلي في متابعة البرامج النوعية كبرنامج المهندسين الزملاء فقال:» اننا في وزارة الحكم المحلي نؤكد ليس فقط على أهمية الاستمرار في تكرار وتواصل مثل هذه البرامج، بل وعلى تعميمها والانتقال بها الى مختلف أنواع التخصصات ومختلف أنواع المؤسسات، لنتمكن من الإسهام بما يتوجب علينا من مساهمات حقيقية وفاعلة نحو تحقيق التنمية».
وهنأت المهندسة لنا أبو حجلة المدير العام لمؤسسة مجتمعات عالمية المهندسات والمهندسين بتخرجهم وإنهائهم فترة التدريب بنجاح، ودعتهم إلى خوض غمار الحياة والانطلاق إلى سوق العمل مسلحين بخبرة عملية وتقنية تؤهلهم للحصول على وظيفة جيدة بأجر عادل.
وشكرت أبو حجلة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والشعب الأميركي على تمويلهم واستجابتهم لمثل هذا النوع من المبادرات التي تترك بصمات واضحة لدى العديد من خريجي كليات الهندسة وتمكنهم من مواجهة التحديات الكبيرة في ظل ارتفاع معدلات البطالة - وتقدمت أبو حجلة بالشكر لطاقم إدارة البرنامج وطاقم مؤسسة مجتمعات عالمية على الجهد الكبير المبذول من قبلهم اتجاه تطوير قدرات الخريجين الجدد في سبيل تأهيلهم بشكل حقيقي لخوض مرحلة الحياة العملية.
وبحضور عدد من ممثلي المؤسسات الشريكة والوطنية منها المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف (PEFE)، تم تسليم الدفعة الثالثة من الخريجين شهادات توثق كافة الخبرات والدورات التدريبية التي تلقوها على مدار عشرة شهور من الانتساب لهذا البرنامج والبالغ عددهم 50 مهندسا زميلا (30 مهندسة و20 مهندساً) من تخصصات الهندسة المدنية والمعمارية والكهربائية والميكانيكية والحاسوب.
ويوفر برنامج «المهندسين الزملاء» فرص عمل وتدريب مدفوعة الأجر للمهندسين من كلا الجنسين، ومن مختلف محافظات الضفة، وفي مختلف التخصصات الهندسية.
كما يساهم البرنامج في تدريب المهندسات والمهندسين لتطوير مهاراتهم التقنية والقيادية ليكونوا على قدر من الكفاءة والمنافسة، ما يؤهلهم للحصول على فرص عمل مناسبة.
يذكر أن قرابة 90% من المهندسين والمهندسات الذين تخرجوا خلال الدورات الماضية للبرنامج قد حصلوا على فرص عمل جيدة.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: