غزة: أضاحي العيد تشكو قلة المُضحين بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية

2014-09-30


غزة - «وفا»: يشكو تجار الحلال في قطاع غزة من ضعف إقبال المواطنين على شراء الأضاحي، مرجعين ذلك الى سوء الأوضاع الاقتصادية والانقطاع الطويل للتيار الكهربائي، فيما يجمع التجار على أن أسعار الأضاحي لهذا العام مناسبة للجميع، رغم الخسائر التي تكبدها القطاع الحيواني نتيجة العدوان الإسرائيلي الأخير. وقال تاجر الحلال محمد العبسي لـ»وفا»: ‹إن إقبال المواطنين على شراء الأضاحي سواء الأبقار أو الماشية ضعيف جدا هذا العام ووصل الى النصف.›
وأوضح العبسي الذي يمتلك ملحمة في سوق مخيم الشاطئ للاجئين غرب مدينة غزة «أن سعر كيلوغرام القائم من لحم العجل «الشراري» حوالي 18 شيكلا، بينما تتراوح حصة الاشتراك بالعجل ما بين 1300 الى 1800 شيكل».
وبلغت خسائر القطاع الحيواني خلال العدوان الاسرائيلي حوالي 70 مليون دولار، حيث استهدفت قوات الاحتلال مزارع الأبقار والمواشي.
وقال العبسي: «الإقبال فقط من قبل الجمعيات على شراء الأضاحي لتوزيعها على الفقراء والمحتاجين، بينما الاقبال على الأضاحي الشخصية ضعيف جدا».
وأرجع ضعف الإقبال على شراء الأضاحي أو الاشتراك بحصص، إلى سوء الأوضاع الاقتصادية وانقطاع التيار الكهربائي الأمر الذي سيفسد ويتلف اللحوم، متوقعا أن تشهد نسبة الاقبال ارتفاعا بعد استلام الموظفين لرواتبهم.
وتوقع اقتصاديون أن ترتفع نسبة البطالة في قطاع غزة بعد العدوان الى 55%، وأن ترتفع نسبة الفقر الى 60%.
وتقول التقارير الدولية: ‹إن حوالي 80% من سكان قطاع غزة يعتمدون على المساعدات الاغاثية المقدمة من وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ‹أونروا› ومنظمات وجمعيات محلية وعربية ودولية.
بدوره اتفق تاجر الحلال غسان أبو ياسين مع العبسي على ضعف إقبال المواطنين على شراء الأضاحي أو الاشتراك بحصص.
وقال أبو ياسين لـ›وفا›:› رغم انخفاض أسعار الأضاحي إلا أن إقبال المواطنين عليها ضعيف، بسبب سوء أوضاعهم الاقتصادية وكذلك انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة عن منازلهم.
وأشار الى أن ثمن حصة الاشتراك بالعجل تتراوح ما بين 1300 الى 1800 شيقل، لافتا الى أن العدوان الاسرائيلي ألقى بظلاله على مجمل الأوضاع الاقتصادية في قطاع غزة.
من جهتها، أكدت وزارة الزراعة توفر الأضاحي في أسواق قطاع غزة، وانخفاض أسعارها  لهذا العام بسب انخفاض أسعار الأعلاف عالميا.
وحددت الوزارة أسعار لحوم الأضاحي على أن يكون كيلو العجل الهولندي قائم بـ 16 شيكلا بدلاً من 18 العام الماضي، والعجل ‹الشراري› القائم 18 شيكلا، وسعر كيلو العجل البلجيكي قائم 20 شيكلاً.
ويحتاج قطاع غزة قرابة 10 آلاف رأس من العجول لموسم الأضاحي، لكن هذه الأعداد تنخفض في ظل الوضع الاقتصادي السيئ، بينما المتوفر حاليا حوالي 6000 رأس وسط توقعات بارتفاع العدد إلى 9000 على الأقل في ظل محاولة إدخال (3000) آلاف رأس من إسرائيل حتى عيد الأضحى المبارك.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: