رام الله: الدعوة إلى تمكين المزارعين وتوفير البيئة الإنتاجية والتسويقية المناسبة لمنتجاتهم

2014-09-30



رام الله - "وفا": دعا مشاركون في مؤتمر عقدته غرفة التجارة الدولية برام الله، أمس، بعنوان "التجارة الدولية وقطاع التصنيع الزراعي والغذائي في فلسطين"، إلى ضرورة تمكين المزارعين الفلسطينيين، وتوفير البيئة الإنتاجية والتسويقية المناسبة لمنتجاتهم.
وأكد وكيل وزارة الزراعة عبد الله لحلوح أن سياسات الزراعة ركزت في السنوات الماضية على توجيه وتنويع الإنتاج الزراعي والتحول من النمط التقليدي إلى النمط الحديث.
وأشار إلى أن القطاع الزراعي يشكل بنية استثمارية واعدة ومهمة، مشدداً على أهمية التركيز على جودة المنتج الغذائي الفلسطيني والسلامة الغذائية ورفعها باعتبارها المفتاح الأول والرئيس لرفع قدرة المنتج الفلسطيني للمنافسة في السوق المحلية والخارجية.
من جانبه، طالب رئيس اتحاد الصناعات الغذائية بسام ولويل بضرورة إيجاد بعض الأجسام والهيئات التي تعنى بتعزيز القطاع الصناعي الزراعي، والغذائي، كمؤسسة تطوير الجودة وهيئة تطوير الأغوار، من أجل اقتراح سياسات وإجراءات لتطوير هذه المنتجات والقيام بالدور الرقابي عليها، إضافة إلى التسهيل على المواطنين في المناطق النائية والمهمشة.
واقترح ولويل تأسيس شركتين بالتعاون بين القطاعين العام والخاص إحداهما تختص بالتسويق والتصدير للمنتجات الغذائية الزراعية برأسمال لا يقل عن خمسين مليون دولار، تقوم بعمليات التسويق والتصدير وتجاوز المعيقات التي يعاني منها المزارع، والأخرى تختص بتوفير المخزون الاستراتيجي من الحبوب، كون فلسطين لا تمتلك مخزونا كافيا من الحبوب، وتتأثر بأي أزمة عالمية.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: