"سلطة النقد" و"جمعية البنوك" تطالبان بوقف التحريض ضد البنوك في قطاع غزة

2014-07-07


رام الله ـ «الأيام»: حذرت سلطة النقد، وجمعية البنوك، أمس، من أن التهديدات المستمرة التي لا تزال ترد لمسؤولي المصارف في قطاع غزة، والعملية المنظمة من جهات غير مسؤولة، واستهدفت أجهزة الرقابة لكافة الفروع في القطاع، تنذر بمخاطر سيكون لها تداعيات على أمن واستقرار الجهاز المصرفي، وسلامة أعماله، وبالتالي شل الحركة التجارية في القطاع.
وأوضح الجانبان في بيان صحافي، صدر في ختام اجتماع تشاوري، ضم كافة المصارف العاملة في فلسطين، لتدارس الاعتداءات التي تعرض لها الجهاز المصرفي في القطاع، تفهمهما للبعد الإنساني للأزمة في القطاع، خاصة خلال الشهر الفضيل.
وأكدا أن الجهاز المصرفي ليس طرفاً في التجاذبات السياسية، وأنه يتعرض لتهديدات إسرائيلية، ومخاطر دولية لتجميد أمواله، ووقف التعاملات المصرفية مع العالم، ما سيؤثر بشكل خطير على الحركة الاقتصادية في فلسطين.
وطالبا الأطراف المعنية والمسؤولة في قطاع غزة، بالكف عن التحريض على الجهاز المصرفي، مؤكدين ضرورة إبداء كل الحرص عليه، وصونه وحمايته، بما يكفل استمرار قيامه بدوره الحيوي في تخفيف آثار الحصار على القطاع.
ولفتا إلى أن السياسة التي اتبعتها المصارف، واستمرارها بالالتزام بالمعايير الدولية، أمن استمرار العمل المصرفي في القطاع، رغم الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
فكرة أخرى عن الموت والحياة
آراء
عريب الرنتاوي
بين فصلين في المسار ذاته
آراء
عبد المجيد سويلم
المغرب: ثبات النهج وشجاعة المبادرة
دفاتر الأيام
سما حسن
ليلة القصف على غزة
اقرأ المزيد ...