إصابة 10 مواطنين بجروح خلال مواجهات في إذنا

2014-07-03



الخليل - "الأيـام": أصيب، أمس، 10 مواطنين بالأعيرة النارية والمعدنية، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة إذنا، غرب الخليل، إلى جانب إصابة فتيين بحروق في بطنيهما جراء انفجار قنبلة صوت، وذلك بالتزامن مع تفجير منزل الأسير زياد عواد المتهم بقتل ضابط إسرائيلي بمساعدة نجله قبل شهرين، فيما ذكرت مصادر متطابقة في المحافظة أن عمليات الدهم طالت بالاعتقال 8 مواطنين.
وأوضحت مصادر في بلدة إذنا، أمس، أن من بين المصابين خلال المواجهات مع قوات الاحتلال، احتجاجا على هدم منزل الأسير عواد، محمد ابراهيم فرج الله (19 عاما)، وشادي فضل النجار (17 عاما)، وإسماعيل جبران محمد عطية (28 عاما)، وقصي شوقي الطميزي (20 عاما) وفادي يوسف جياوي (21 عاما) ومعتز سميح مرشد سلمية (21 عاما)، واحمد بشير سليمية (13 عاما) ومحمد سمير نمر سليمية (14 عاما).
وقالت "العمليات المشتركة" التابعة للأجهزة الامنية في الخليل، أمس، أن اعتقالات الاحتلال اليومية في المحافظة طالت، أمس والليلة قبل الماضية، 8 مواطنين من مدينة الخليل وبلدتي دورا وبيت كاحل، هم: فتحي سلمان الجولاني، منذر الجعبة، جواد الكركي، بلال المحتسب، رزق عبد الله الرجوب، أحمد سليمان القيق، جمال حسين العواودة وكايد العطاونة.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: