الحمد الله يفتتح مستشفى النجاح الوطني الجامعي

2014-06-09



نابلس - "الأيام": افتتح رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله، أمس، مستشفى النجاح الوطني الجامعي التابع للجامعة.
وحضر حفل الافتتاح رئيس الوزراء د.رامي الحمد الله، ووزير الصحة
د.جواد عواد ورئيس مجلس أمناء الجامعة صبيح المصري، والقائم بأعمال رئيس الجامعة الدكتور ماهر النتشة، وعدد من الوزراء والمسؤولين.
وقال د.الحمد الله في كلمته، "إن مستشفى النجاح الوطني هو الأول من نوعه في فلسطين، حيث إنه يجمع بين تقديم الخدمات الطبية المتقدمة والتدريب والبحث الطبي، ما يساهم في توفير أعداد الأطباء المتخصصين في المجالات المختلفة".
وشدد على ان افتتاح هذا المستشفى يساهم في الرقي بنوعية الخدمات الصحية، وكفاءة العاملين بها، ويحد من هجرة العقول والكفاءات الفلسطينية الى الخارج، مشيراً إلى ضرورة التركيز على البحث العلمي الطبي، وتدريب الكوادر الصحية الحكومية والخاصة لتحسين نوعية الخدمات الطبية المقدمة.
وأضاف د.الحمد الله إن المرحلة الأولى من تجهيز المستشفى بالعنصر البشري والمؤهل بأحدث التجهيزات والمرافق الطبية، تقدم طاقة عمل تقدر بـ120 سريراً، وعند الانتهاء من المرحلة النهائية في نهاية 2016 ستكون طاقة الاستيعاب 450 سريراً.
وأكد على ضرورة بذل المزيد من الجهد في مخاطبة الداعمين والمانحين لتوفير الدعم والتمويل للمزيد من المشاريع التنموية والتي تهم وتخدم المواطن الفلسطيني، وقيام مؤسسات المجتمع المدني بالقيام بدورها ومسؤولياتها تجاه الشعب الفلسطيني.
من جهته هنأ د.عواد أبناء الشعب الفلسطيني بافتتاح هذا الصرح الكبير الذي يضيف للوطن مكانة جديدة في مجال تقديم أفضل الخدمات الطبية على مستوى عال من الدقة والمعرفة والعلم ومتابعة أفضل ما توصل إليه العالم في هذا المجال.
وألقى المصري كلمة أوضح فيها أن هذا الصرح الطبي الشامخ يشهد على عظمة النجاح، وعظمة الإنجازات التي حققتها هذه الجامعة، وعظمة الرجال الذين حملوا الأمانة وارتقوا بها ليجعلوا من الحلم واقعاً ومن الواقع حقيقة.
وأضاف إن المستشفى يعد الأول من نوعه على مستوى فلسطين، وربما الأحدث تجهيزاً على مستوى الوطن.
وكان د.عامر تحدث عن نظام العمل في أقسام المستشفى، وطبيعة عمله في جميع المجالات الطبية، مبيناً أن المستشفى قائم على أسس علمية صحيحة معتمدة على معايير عالمية.
وفي الختام، تم تكريم رئيس الوزراء ووزير الصحة وصبيح المصري على جهودهم الحثيثة في دعم هذا المستشفى.
بعد ذلك، توجه الحضور بجولة داخل المستشفى عادوا فيها عدداً من المرضى داخل أقسام المستشفى.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: