نحث الخطى

الانطباع الاول..صاحب شخصية قوية

محمود السقا

2019-03-23

أفصح "الفدائي الاولمبي" عن شخصيته القوية باكتساح سري لانكا بتسعة اهداف مقابل لا شيء في لقائه الاستهلالي لحساب التصفيات المهيدية المؤهلة للدور الثاني لاولمبياد طوكيو 2020.
النتيجة الكبيرة من الاهمية خصوصاً وان معادلة الاهداف ستكون حاضرة في عملية التأهل، التي يُعول على الفدائي ان يقتطع تذكرتها بعيداً عن حسابات افضل اربعة ثوان.
جماعية الآداء كان حاضرة، وهذا امر يُحسب للطاقم الفني، واستقطاب مواهب أمثال يوسف امغاميس زاد من حيوية الفدائي، أكان في يمين الوسط، الذي لعب فيه أم في المقدمة، فقد كان يغوص في العمق ونجح في النيل من الشباك مرتين، بفضل مهاراته الممتازة وتسديداته القوية.
آداء "الفدائي" يبشر بالخير في كافة الخطوط باستثناء حراسة المرمى، التي لم تختبر على الاطلاق، لأن سري لانكا منتخب هزيل وامكانياته شديدة التواضع في كافة الخطوط.
خط ظهر "الفدائي" مثالي بوجود تيرمناني وسعدو واحمد قطميش وموسى فيراوي، واربعتهم اكد علو كعبه وإن كان فيراوي هو الاكثر غوصاً في العمق، بفضل وجود يوسف امغاميس، الذي شغل نفس المحور، وعلى وجه التحديد في منطقة الوسط.
"الفدائي" سوف يلعب ثلاثة لقاءات في ظرف اربعة ايام ما يعني ان هناك ضغطاً هائلاً، وهذا يتطلب اللجوء الى نهج التدوير في لقاء بنغلادش، المقرر يوم غد الاحد، وتحديداً في حال تامين النتيجة، إن شاء الله، من اجل الحصول على قسط وافر من الراحة تمهيداً للظهور القوي في اللقاء المصيري امام البحرين يوم الثلاثاء المقبل.
الفدائي الاولمبي مشروع نواة صلبة لمنتخب فلسطين الاول، والرهان عليه يبقى في محله وإنا لمنتظرون.
newsaqa@hotmail.com