الرئيس: منفتحون على تعديل قانون الضمان الاجتماعي

2018-11-12


رام الله – "الأيام": أكد الرئيس محمود عباس، أمس، الانفتاح على تعديل بنود قانون الضمان الاجتماعي، مشيراً في الوقت ذاته، إلى أهمية القانون للحفاظ على حقوق العمال وصغار الكسبة.

وقال في كلمة له، خلال مهرجان إحياء الذكرى الـ (14) لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات، في رام الله، أمس: نحن فكرنا كيف نحمي حقوق عمالنا، وصغار الكسبة والفقراء، بالتالي كان لا بد من الضمان الاجتماعي، وهو موجود في كل بلدان العالم، وذلك لنحافظ على حقوقهم.

وأضاف: هناك ملايين الدولارات محفوظة لدى الاسرائيليين، يريدون أن يأكلوها، لكن هذا القانون لن يسمح لهم بأخذها، لذا أردنا أن نحافظ على حقوق وأموال أبنائنا العمال وصغار الكسبة. وصدر القانون، لكن هناك ملاحظات كثيرة عليه، وهذا حق، لأنه ليس قرآناً ولا إنجيلاً ولا توراة، فهو من عند البشر، ويمكن أن يحصل به خطأ، وتجاوز ومثالب كثيرة، لا بد من تصحيحها. لذلك قلنا لأصحاب العلاقة: تعالوا إلى حوار بيننا وبينكم لنسمع ملاحظاتكم ومواقفكم، ونأخذها بعين الاعتبار والاحترام.

وبيّن أن الدعوة إلى الحوار جاءت حرصاً على أن ينال القانون رضا الأطراف المستهدفة، مضيفاً: "هذا الحوار يسير، وعندما نصل إلى نقاط لا بد من تعديلها تصوّب، لأنه كلام البشر، ويمكن أن نخطئ أو نصيب".

ولفت إلى الترحيب بأي ملاحظات على القانون وتعديلها، داعياً إلى الحذر ممن سماهم "الداسين والمدسوسين".

وذكر أنه عندما يتم التعديل على القانون، فإنه سيكون بأثر رجعي، بمعنى أن المواد التي اتفق على إلغائها ستلغى، وكأنها لم تكن.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: