الشعب الفلسطيني يحيي الذكرى الـ 14 لاستشهاد الرئيس عرفات

2018-11-12


محافظات - "الأيام"، وفا: أحيا الشعب الفلسطيني، أمس، الذكرى الرابعة عشرة لاغتيال القائد المؤسس ياسر عرفات، بمهرجانات ومسيرات وفعاليات في الضفة وغزة، أكد المتحدثون فيها السير على دربه من أجل تحقيق المشروع الوطني بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

ودعا المتحدثون إلى الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام لمواجهة التحديات التي تتعرض لها القضية الفلسطينية.

في رام الله، انطلقت مسيرة حاشدة من دوار المنارة وسط مدينة رام الله إلى ضريح أبو عمار، للمشاركة في المهرجان الذي أقيم بمقر الرئاسة بمدينة رام الله، والذي نظمته حركة "فتح" - إقليم رام الله والبيرة، حيث وضع الرئيس محمود عباس، إكليلاً من الزهور على ضريح الشهيد الراحل ياسر عرفات، كما وضع أعضاء اللجنتين التنفيذية والمركزية لـ"فتح"، والحكومة، أكاليل من الزهور، إحياء لذكراه.

وأحيت حركة الشبيبة الطلابية ومجلس اتحاد الطلبة في جامعة القدس الذكرى بمهرجان في حرم الجامعة الرئيس.

وشارك في المهرجان رئيس الجامعة د. عماد أبو كشك وأعضاء من المجلس الثوري وأمين سر حركة "فتح" في القدس شادي المطور، وأمناء سر المناطق التنظيمية للحركة، وممثلون عن الفصائل والقوى الوطنية، ومجموعة من الأسرى المحررين، وحشد من الشخصيات الرسمية.

وتخللت الحفل فقرات فنية ألقاها الفنان علاء الجلاد، إضافة لفقرات شعرية متنوعة.
كما أحيت فعاليات محافظة نابلس الذكرى، بمهرجان مركزي نظمته مديرة التربية والتعليم في نابلس، بمشاركة المحافظ اللواء أكرم الرجوب، ومدير تربية نابلس أحمد صوالحة، وأمين سر حركة "فتح" في نابلس جهاد رمضان، وعدد من ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.
وفي بيت لحم، أحيت مديرية التربية والتعليم، الذكرى، بمهرجان في مدرسة ذكور زعترة الثانوية.

وفي قلقيلية، أطلقت مديرية التربية والتعليم، فعاليات أسبوع الوفاء والاستقلال، بمهرجان مركزي إحياء للذكرى، في مدرسة ذكور الرازي الأساسية بالمدينة.

وأكد نائب المحافظ حسام أبو حمدة في كلمته، مواصلة نهج الرئيس الرمز ياسر عرفات في ذكرى استشهاده، والحفاظ على الثوابت الوطنية، وتجديد البيعة للرئيس محمود عباس والالتفاف حول القيادة الفلسطينية.

وفي ختام الحفل، تم افتتاح معرض الشهيد ياسر عرفات، تضمن صوراً عن حياته، وضريحاً رمزياً للشهيد، وعرضاً لمسيرته النضالية الحافلة.

وفي جنين، أحيت مديرية التربية والتعليم العالي، أمس، الذكرى، بتنظيم فعالية مركزية في مدرسة بنات جنين الثانوية بعنوان "الوفاء والاستقلال". وتحدث في المهرجان المركزي مدير التربية والتعليم، طارق علاونة، مشيراً إلى أن المديرية بادرت إلى إحياء هذه الذكرى من خلال العديد من الفعاليات التي أقيمت في كافة المدارس التابعة لها؛ لتعريف الأجيال الجديدة بهذا الرمز الخالد الذي أفنى حياته في خدمة القضية الوطنية.

وفي طوباس، شارك المئات من أهالي المحافظة وفعالياتها، في مسيرة جماهيرية حاشدة إحياء للذكرى، تقدمها المحافظ اللواء يونس العاصي، وشاركت فيها فرق كشفية، وممثلون عن المؤسسات الرسمية والأجهزة الأمنية والطواقم الطبية، حيث انطلق المشاركون من دوار "الشهداء" وصولاً إلى ميدان "الدولة".

ورفع المشاركون، صوراً للرئيس عرفات، ولوحات كتبت عليها عبارات تؤكد أن مسيرة الرئيس الخالد باقية في قلوب أبناء شعبه.

كما أحيت مديرية التربية والتعليم العالي في طولكرم، الذكرى بمهرجان مركزي أقامته في قاعة مدرسة العدوية الثانوية للبنات.

وشدّد المحافظ عصام أبو بكر على أن الرئيس محمود عباس والذي حمل الأمانة والراية من الشهيد المؤسس ياسر عرفات، مستمر على ذات النهج في الدفاع عن حقوقنا الوطنية غير القابلة للتصرف، ومؤمن بحتمية النصر والوصول إلى الحرية والاستقلال وإنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وتخلل الفعالية عدد من الفقرات الفنية الوطنية، قدمها طلبة عدد من المدارس والفرق الكشفية، وافتتاح معرض الشهيد ياسر عرفات الذي تضمن صوراً عن حياته، ومجسماً لضريح رمزي له، وعرضاً محوسباً لمسيرته النضالية الحافلة.

وأحيت جماهير محافظة أريحا والأغوار الذكرى بمهرجان جماهيري حاشد وسط مدينة أريحا. وحضر المهرجان المحافظ جهاد أبو العسل ورئيس البلدية سالم غروف وقائد منطقة أريحا والأغوار العميد الركن حمزة الجياب، ومدير الشرطة عبد الجواد السلاودة وقادة الأجهزة الأمنية ومدراء الدوائر الحكومية وممثلو الفعاليات الرسمية والشعبية والحزبية.

وفي غزة، أحيت جامعة الأزهر ونقابة العاملين الذكرى الرابعة عشرة لاستشهاد الرمز المؤسس ياسر عرفات أبو عمار، بوقفة حاشدة رفعت صور الشهيد ياسر عرفات، وأطلقت الهتافات المؤكدة على الوفاء للشهيد الراحل ياسر عرفات والسير على خطاه حتى التحرير.
وتخللت الحفل كلمة لحركة الشبيبة الفتحاوية، ألقاها منسق عام الشبيبة بالجامعة، جدد خلالها العهد والوفاء للقائد الرمز أبو عمار، وكذلك دعم الشبيبة الفتحاویة للرئیس محمود عباس والوقوف خلف القيادة في كل مساعيها الرامية لتحقيق الاستقلال والتحرر من الاحتلال الإسرائيلي.

وافتتح الحضور جدارية خاصة بصورة الرئيس المؤسس ياسر عرفات وسط الحرم الجامعي الرئيس. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: