شعث لـ"الأيام": الرئيس سيؤكد وجوب محاسبة إسرائيل ورفض قرارات ترامب

2018-09-25


القدس - عبد الرؤوف أرناؤوط :

قال د. نبيل شعث، مستشار الرئيس للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية، لـ "الأيام" إن الرئيس محمود عباس سيعرض في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء الخميس، ما تقوم به إسرائيل، قوة الاحتلال، ضد الشعب الفلسطيني وسيؤكد رفض القرارات الأميركية وسيدعو المجتمع الدولي إلى التحرك.

وقال: "ستكون الجمعية العامة للأمم المتحدة فرصة لوضع المجتمع الدولي أمام ما قام به الرئيس الأميركي دونالد ترامب من قرارات مخالفة للموقف الأميركي التقليدي والقانون الدولي بما يتعلق بالقدس واللاجئين والأراضي المحتلة والاستيطان وغيرها من القرارات ضد شعبنا بما فيها إغلاق مكتب مفوضية منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن".

وأضاف: "سيطلب الرئيس في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة موقفا دوليا داعما للموقف الفلسطيني في رفض هذه القرارات وخاصة ما يتعلق بوكالة الأمم المتحدة (الأونروا) في محاولة أميركية مكشوفة لشطب قضية اللاجئين الفلسطينيين".

وأشار د. شعث إلى أن "الرئيس سيؤكد في كلمته وجوب أن يتحرك المجتمع الدولي لوقف الجرائم الإسرائيلية ضد أبناء شعبنا وأرضنا ومقدساتنا وذلك باتخاذ إجراءات ضد إسرائيل بصفتها قوة الاحتلال فمثلا قانون القومية الذي أقره الكنيست الإسرائيلي يكرس العنصرية".

وقال: "بالتالي مطلوب إجراءات من المجتمع الدولي تجاه ما تفعله إسرائيل، قوة الاحتلال، ضد شعبنا وضد القدس ومقدساتها وضد الخان الأحمر وضد الأرض الفلسطينية من خلال المصادرة والاستيطان والحصار الظالم على قطاع غزة في ظل دعم مطلق من قبل الإدارة الأميركية".

وأضاف: "سيؤكد الرئيس وجوب توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وحصول فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة واعتراف الدول التي لم تعترف حتى الآن بدولة فلسطين".

وتابع "سيؤكد الرئيس أننا لا نرفض المفاوضات ولكننا نريد مفاوضات تنطلق من مؤتمر دولي تنبثق عنه آلية دولية متعددة ضمن سقف زمني محدد ووفق مرجعية هي قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية وإننا لن نقبل بعد الآن الرعاية الأميركية المنفردة لعملية السلام بعد القرارات التي اتخذتها والتي أخرجتها من أي دور في رعاية عملية السلام".

وشدد د. شعث على أن الرئيس سيؤكد أنه آن الأوان لقيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس على حدود 1967 وأننا نعمل على إعادة توحيد الضفة الغربية وقطاع غزة".
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: