المعهد الفلسطيني للطفولة في جامعة النجاح ينظم التدريب الأول من نوعه عربياً حول تربية الأطفال

2018-09-10

نابلس -مجدي محسن- (الأيام الالكترونية):

نظم المعهد الفلسطيني للطفولة في جامعة النجاح الوطنية، بالتعاون مع مؤسسة Early الإيرلندية، أيام الجمعة والسبت والأحد 7-9/9/2018، تدريباً على الأدوات العالمية في تربية الأطفال على احترام الآخر وتقبل الاختلافات بشكلٍ عام، حيث أُقيم التدريب في المعهد الكوري الفلسطيني المتميز لتكنولوجيا المعلومات في الحرم الجامعي الجديد.
وشارك في التدريب نحو 30 فرداً من عشر مؤسسات مختلفة، وهي: ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "UNICEF"، ووزارة الصحة الفلسطينية، ومديرية التربية والتعليم في نابلس، ومؤسسة Save The Children، وجمعية إغاثة أطفال فلسطين، واللجنة المحلية لتأهيل المعاقين، ومؤسسة العون التعليمي الفلسطيني، ومؤسسة الأميرة بسمة من مدينة القدس، ومؤسسة SOS Childrens Villages من مدينة بيت لحم، إضافة إلى كلية العلوم التربوية وإعداد المعلمين في جامعة النجاح.
وفي بداية التدريب، رحب الدكتور علي الشعّار، مدير المعهد الفلسطيني للطفولة، بالمؤسسة الإيرلندية والمشاركين في التدريب، مُشيداً بالأهمية الكبيرة لهذا التدريب، الذي يُعد الأول من نوعه فلسطينياً وعربياً، ويُقدمه مجموعة من المتدربين المتخصصين من مؤسسة Early الإيرلندية.
وأكد أن أهمية التدريب تكمُن في ظل وجود وتصاعد النزاعات والأزمات، وخاصة في الفترة الأخيرة التي يمر بها المجتمع الفلسطيني، والإقليم.
وأشار الدكتور الشعّار إلى أن الهدف والرؤية من هذا التدريب، هو تدعيم دور المعهد الفلسطيني للطفولة كَمُقدم أساسي لهذه التدريبات، وتعميمه على كل مؤسسات الطفولة في الوطن العربي وفلسطين، إضافةً إلى تنسيق وتوحيد الجهود لمؤسسات الطفولة على منهج واحد.
وتقدم أ. د. النتشة بالشكر والتقدير الى المؤسسة الايرلندية، والمؤسسات الشريكة، والمشاركين بالتدريب، وقدم شهادات تكريم للمتدربين والمتدربات، بعد ذلك تم التقاط صورة جماعية تذكارية.
من الجدير ذكره، أن المعهد الفلسطيني للطفولة هو الاسم الجديد لمعهد النجاح للطفولة، حيث تم تغيير اسمه حتى يُلبي ويعطي المعهد صفة وطنية، ويُوسع رسالة المعهد التي تحتوي على مجموعة أكبر من الأبحاث والتدريبات، والعمل مع مؤسسات المجتمع المحلي والمدني، ليكون أكثر فاعلية.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: