نوبة غضب ويليامز تسرق الأضواء من الانجاز التاريخي لاوساكا

2018-09-09


نيويورك - د ب أ: نالت اليابانية الشابة نعومي اوساكا بلقب بطولة أمريكا المفتوحة للتنس ، محققة إنجازا ثلاثيا يتمثل في الفوز على ملهمتها الأمريكية سيرينا ويليامز والتتويج بأول لقب لها في بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى، كما باتت أول لاعبة يابانية تفوز بإحدى
الألقاب الكبرى.

ولكن الفوز الحاسم لاوساك ( 20 عاما) ليس فقط الشيء الذي سيبقى خالدا في الأذهان من مباراة مساء السبت في نهائي فلاشينج ميدوز.

نجحت اوساكا من خلال الأداء القوي والثابت في حرمان ويليامز من التتويج بلقبها الرابع والعشرين في بطولات الجراند سلام، كما دخلت اللاعبة الأمريكية في نوبة غضب تجاه حكم المباراة بسبب معاقبتها.

وعوقبت ويليامز بخسارة شوط في المجموعة الثانية بعد مشاحنة مع الحكم كارلوس راموس الذى اعتبر أن اللاعبة الأمريكية انتهكت اللوائح بحصولها على نصيحة من مدربها باتريك مراد أوغلو خلال وجودها في الملعب.

وتوالى السلوك السيء من سيرينا حيث تعمدت كسر مضربها، وقامت بعدها بمهاجمة الحكم ووصفته بأنه "كاذب" وأنه "سرق نقطة منها".

وشدد مسؤولو البطولة على أن الحكم كارلوس راموس "شاهد المدرب" وهو يوجه تعليماته لويليامز" مما يتعارض مع اللوائح.

ووجه مراد اوغلو لاعبته ويليامز عن بعد من خلال الإشارة بيده ، قبل أن يعترف لاحقا بأنه كان يوجه تعليماته الفنية لويليامز، مشيرا إلى أن مدرب اوساكا قام بنفس الشيء.

ولكن ويليامز قالت أن اوغلو لم يعطها تعليمات فنية ، وأشارت بعد المباراة "أحاول أن أفهم لماذا قال مراد اوغلو ذلك".

وأكدت ويليامز انها وفريق العمل التابع لها لا يستخدمون إشارات اليد، وأنها حتى لم تطلب استشارة الطاقم التدريبي لها داخل الملعب خلال المباريات عندما كان يسمح بذلك، حيث تنص اللوائح على حصول اللاعبات على نصائح فنية من المدربين خلال بطولات فئة السيدات، ولكن ليس في بطولات الجراند سلام.

وقالت ويليامز بعد المباراة موجهة حديثها للحكم "كيف تجرؤ على التلميح بأنني قمت بالغش، لا أغش أبدا من أجل الفوز، أفضل الخسارة على فعل ذلك".

ولكن بعدما نعتت ويليامز الحكم بأنه "كاذب" ثم وصفته بأنه "لص" لخصم نقطة منها بعد كسر مضربها، ثم معاقبتها بخسارة شوط في المجموعة الثانية بعد مشاحنة مع الحكم، فإن اللاعبة الأمريكية لم تنجح بعد ذلك في الحفاظ على هدوء أعصابها وخسرت أمام اوساكا بنتيجة /2 6 و4 6/ وغادرت الملعب دون أن تصافح منافستها اليابانية.

وساند منظمو البطولة قرار راموس، وقالوا في بيان لهم أن خصم نقطة وشوط من ويليامز بمثابة "عقوبة نهائية" لا تتطلب مراجعة من الحكم أو مراقب البطولة الذي تم استدعاؤه لملعب المباراة.

وقالت كاترينا ادامز رئيس الاتحاد الأمريكي للتنس "ما فعلته سيرينا على منصة التتويج اليوم يظهر مدى روعتها وروحها الرياضية، لقد كانت لحظة نعومي، وسيرينا أرادت أن تمكنها من الاحتفال".

وحاولت ويليامز أن تتعامل بلطف خلال مراسم تسليم كأس البطولة لكي تمنح الفرصة لاوساكا بالاحتفال بلقبها الغالي على النحو الأمثل.

وقالت ويليامز خلال المؤتمر الصحفي لدى سؤالها حول الطريقة التي أدارت بها المباراة "لا يمكنني أن أجلس هنا وأقول إنه (الحكم) ليس لصا، لأني أعتقد أنه أخذ مني المباراة".

وكررت ويليامز قولها بأن الرجال يقولون الكثير من الأشياء ولكن لا يتم معاقبتهم، مشيرة "رد الفعل على ما حدث جعلني أشعر بأنني أدليت بملحوظة جنسية".

وأكدت ويليامز أن اوساكا استحقت الفوز بعد أن قامت بمجهود كبير خلال المباراة.

ومن جانبها أوضحت اوساكا بانها لم تكترث لما حدث داخل الملعب بين الحكم وويليامز وإنها لا تعلم ما حدث بالفعل.

وأكدت اوساكا والدموع تملأ عينيها أنها شعرت بأن عليها الاعتذار بعد انتهاء المباراة نظرا لأنها فازت على اسطورتها، التي خسرت ثاني مباراة نهائية لها في بطولات الجراند سلام.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: