الكشف عن لقاء بين الرئيس ونظيره الفرنسي في أيلول المقبل

2018-08-30

كشف سفير فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي عن لقاء سيعقد بين الرئيس محمود عباس ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون قبيل اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في أيلول المقبل.
وقال الهرفي لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، اليوم الخميس، إن هناك تشاورا مستمرا بين القيادتين الفلسطينية والفرنسية لتنسيق الجهود والمواقف بشأن المبادرة الفرنسية والتحرك الذي تقوده باريس والذي لا يتعارض مع التحرك الصيني والروسي لحل القضية الفلسطينية ويستند لحل الدولتين، مشيرا إلى أن هذه المبادرة ستتبلور بعد اجتماعات الجمعية العامة.
وأضاف الهرفي أن التحرك الفرنسي يأتي لحل قضية الصراع في الشرق الأوسط والمتمثل بالقضية الفلسطينية من جهة، ولفك الارتباط بين أحادية التحرك الأمريكي الذي لا يُلقي بالا للقانون الدولي والمنظومة الدولية من جهة أخرى، لافتا في السياق إلى ضرورة إنهاء هذا التباطؤ الأمريكي المتعمد والذي يهدف لشل حل الدولتين عبر طرح ما تسمى بصفقة القرن.


 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
«يوم من أيام» .. فلسطين!
آراء
ريما كتانة نزال
توقيع البروتوكول الاختياري...
دفاتر الأيام
عادل الأسطة
في الخامسة والستين... أنت مثل...
مساحة للحوار
فيحاء عبد الهادي
في الذاكرة الشعبية الجماعية:...
اقرأ المزيد ...