إقامة بؤرة استيطانية على أراضي قرية قريوت

2018-08-30

قال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن مستوطنين وضعوا بيوتا متنقلة على أراضي قرية قريوت جنوب نابلس، تمهيدا لإقامة بؤرة استيطانية جديدة.
وأضاف دغلس ان اهالي قريوت اكتشفوا ان المستوطنين وضعوا خمسة بيوت متنقلة في منطقة الخوانيق، بين مستوطنتي "عيليه" و"شيلو"، اضافة الى وضع اعمدة حديد، لإنشاء مزارع في المنطقة.
وأكد ان هذه الأراضي ملكية خاصة للمواطنين، محذرا من الاستيلاء على المزيد منها في المنطقة، في ظل الهجمة الاستيطانية الشرسة.
فيما أشار الناشط في مقاومة الاستيطان، بشار القريوتي، إلى أن مجموعة من المستوطنين من مستوطنة "عمونا" المخلاة، نصبوا خمس خيام و"بركسات"، ووضعوا أساسات لبناء حظائر للأغنام، في أراض بملكية خاصة للفلسطينيين خاصة تقع بين مستوطنتي "شيلو" و"عيليه".

ولفت إلى أن المستوطنين يقومون بأعمال عربدة وتخويف للمزارعين الفلسطينيين، عبر تقسيم أنفسهم لمجموعات وعصابات، بعضها يحمل أسلحة أوتوماتيكية، يهددون بها الفلسطينيين.
وأوضح القريوتي أن المستوطنين لديهم قطعان كبيرة من الماشية، يتركونها ترعي في الأراضي الزراعية التابعة للفلسطينيين، مما يلحق أضرارا كبيرة بأشجار الزيتون.

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: