أطفال مخيمات الطلائع الصيفية في غزة يطالبون الأمم المتحدة بالحماية الدولية

2018-08-14

غزة - (الايام الالكترونية): سلمت مجموعة من أطفال المخيمات الصيفية للطلائع 2018 رسالة لمكتب منسق هيئة الأمم المتحدة في محافظات الوطن الجنوبية، تتضمن مطالبة الاطفال امين عام الامم المتحدة توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، الذي يتعرض لإرهاب دولة الاحتلال الاسرائيلي، وهذه المجموعة من الطلائع تمثل 12 ألف فتى وفتاة من المشاركين في 235 مخيما صيفيا للطلائع أقيمت في المحافظات الجنوبية برعاية السيد الرئيس محمود عباس "رئيس دولة فلسطين" وبإشراف مباشر من المجلس الأعلى للشباب والرياضة.
وجاء في الرسالة التي خاطب فيها الأطفال الأمين العام: نُعبر لكم عن خالص قلقنا وخوفنا من الحاضر والمستقبل الذي نعيشه في قطاع غزة المحاصر منذ أكثر من 11 عاما من دولة الاحتلال الاسرائيلي.
وأكد الأطفال في رسالتهم أنهم عاشوا الرعب والخوف من آلة القتل الصهيونية ممثلة بطائرات حربية مقاتلة تحمل صواريخ تدمر الجبال، وقد أمطرت قطاع غزة بهذه الصواريخ في ثلاث حروب شنتها إسرائيل على قطاع غزة في السنوات السابقة.
وأشارت الرسالة الى أن أطفال غزة بدلا من قضاء أوقاتهم في التعليم واللعب والفرح، يعيشون في كل يوم أجواء الحرب المدمرة من إسرائيل، في الوقت الذي قتل فيه عشرات الأطفال في حروب إسرائيل على قطاع غزة.
وختم الأطفال رسالتهم بالتأكيد على أن إسرائيل ومنذ اواخر شهر آذار الماضي تعتدي وبشكل مستمر على الفلسطينيين المسالمين، ما ادى الى سقوط مئات من الشهداء، وآلاف الجرحى، وهذا يتطلب من الأمم المتحدة توفير حماية دولية فورية للسكان المدنيين. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: