مسيرة بلعين تندد بقانون القومية الاسرائيلي العنصري

2018-07-20

رام الله - "الأيام الالكترونية": نطلقت اليوم مسيرة شعبية من وسط قرية بلعين باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد بالقرب من ابو ليمون، وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي قرية بلعين، ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب وفاء للقدس والمقدسات الاسلامية وتنديدا بصفقة القرن وما يسمى بقانون القومية الاسرائيلي العنصري . .

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين وعودة جميع اللاجئين الى ديارهم واراضيهم التي هجروا منها.

وقام المتظاهرون عند وصولهم لبوابة الجدار الجديد بقرع بوابة الجدار وكتابة شعارات عليها ورفع العلم الفلسطيني على بوابة الجدار وترديد الأغاني التي تندد بالاحتلال الاسرائيلي، وقام جنود الاحتلال الاسرائيلي بتصوير المتظاهرين من فوق الابراج العسكرية وفوق التلال بمحاذاة جدار الفصل العنصري، وفق بيان عن اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان والجدار في بلعين، تلقت "الأيام الالكترونية" نسخة عنه اليوم.

وتأتي فعالية هذا اليوم وفاء وانتصار للقدس والمقدسات الإسلامية والوقوف بجانب اهلنا بقرية الخان الأحمر البوابة الشرقية للقدس وتنديدا بما يسمى بقانون القومية العنصري الاسرائيلي وتؤكد اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين على لسان منسقها الاعلامي الدكتور راتب ابورحمة الى توسيع وتفعيل ظاهرة المقاومة الشعبية في كافة محافظات الوطن للرد على صفقة القرن ودعم ومؤازرة اهلنا بقرية الخان الأحمر البوابة الشرقية للقدس ودعوة المجتمع الدولي إلى رفض وإدانة قانون القومية العنصري الاسرائيلي والتصدي لكل القوانين والسياسات العنصرية الإسرائيلية التي ترمي إلى تقويض إقامة الدولة الفلسطينية. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: