اكتشاف ورشة تحنيط كاملة في غرب القاهرة

2018-07-15


القاهرة - أ ف ب: أعلنت وزارة الآثار المصرية أمس عن كشف ورشة تحنيط وعدد من المومياوات الفرعونية في منطقة سقارة في الجيزة غرب القاهرة.
وقالت الوزارة في بيان إن البعثة المصرية الألمانية نجحت "بالكشف عن ورشة كاملة للتحنيط ملحق بها حجرات للدفن بها مومياوات تعود إلى الأسرتين السادسة والعشرين والسابعة والعشرين (664 - 404 قبل الميلاد)".
وحصل هذا الاكتشاف أثناء المسح الأثري في منطقة مقابر العصر الصاوي الموجودة جنوب هرم أوناس في سقارة.
كما عثرت البعثة على "قناع مومياء مذهب ومطعّم بأحجار نصف كريمة كان يغطي أحد المومياوات".
وقال رئيس البعثة رمضان بدري، حسبما جاء في البيان، إن "القناع يخص كاهناً من العصر الصاوي" ما بين القرنين السابع والسادس قبل الميلاد.
وأشار بدري إلى أن هذه الورشة التي كانت تشهد عمليات تحنيط الجثث هي منشأة ذات تخطيط معماري مستطيل مشيدة من الطوب اللبن وأحجار جيرية غير منتظمة الشكل.
وكشفت البعثة أيضاً عن "حوضين محاطين بجدران من الطوب اللبن، أغلب الظن أن أحدهما خُصص لوضع ملح النطرون والآخر لإعداد لفائف المومياء الكتانية"، فضلاً عن أوانٍ فخارية عليها كتابات بالخطوط المصرية القديمة لمواد وزيوت التحنيط.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
«يوم من أيام» .. فلسطين!
آراء
ريما كتانة نزال
توقيع البروتوكول الاختياري...
دفاتر الأيام
عادل الأسطة
في الخامسة والستين... أنت مثل...
مساحة للحوار
فيحاء عبد الهادي
في الذاكرة الشعبية الجماعية:...
اقرأ المزيد ...