انخفاض ملحوظ في إنتاج محصول العنب بغزة مقارنة مع العام الماضي

2018-06-24

كتب حامد جاد:

توقعت وزارة الزراعة في غزة انخفاض إنتاج محصول العنب للموسم الحالي بنسبة تقدر بنحو 30% بالمقارنة مع حجم إنتاج المحصول ذاته في العام الماضي وذلك نتيجة لارتفاع درجات الحرارة مع بداية فصل الصيف.

وأشار مدير عام الإدارة العامة للإرشاد والتنمية الريفية لدى الوزارة ذاتها نزار الوحيدي إلى أن مجمل إنتاج محصول العنب بلغ العام الماضي نحو ثمانية آلاف طن أنتجتها ستة آلاف دونم في حين حجم الإنتاج المتوقع للعام الحالي قد يصل لأقل من ستة آلاف طن رغم الزيادة التي طرأت على المساحة المزروعة بهذا المحصول لافتاً إلى أن وزارة الزراعة شرعت مؤخراً بحصر الأضرار التي لحقت بالمحصول.

وبين الوحيدي في حديث لـ الأيام أن تراجع حجم إنتاج العنب في محافظات غزة يرجع لعدة عوامل أبرزها ارتفاع درجات الحرارة مع بداية فصل الصيف وسوء الأحوال الجوية خلال فترة الإزهار في فصل الربيع، ما تسبب بجفاف أغصان وأوراق المحصول وتساقط العناقيد.

ونوه إلى أن المساحة الكلية المزروعة بمختلف أصناف العنب تقدر بنحو سبعة آلاف دونم منها مساحة ألف دونم زرعت حديثاً بأشجار العنب اللابذري والمعلقة وكذلك داخل الدفيئات.

واعتبر الوحيدي أن محصول العنب يتميز بفترة إنتاج طويلة تمتد من شهر أيار وحتى نهاية شهر تشرين الأول وأن كمية الإنتاج تكفي لتغطية احتياجات سوق غزة وكذلك للتصدير للأسواق الخارجية بما في ذلك ما يتم شحنه إلى سوق الضفة الغربية من العنب البذري واللابذري مؤكداً في هذا السياق أهمية الصناعات الغذائية القائمة على إنتاج العنب.

ونوه إلى الجهود المبذولة للحفاظ على استمرارية زراعة هذا المحصول رغم التمدد العمراني الذي طال مساحات واسعة من الأراضي الزراعية الواقعة جنوب غربي مدينة غزة التي كانت زراعة هذا المحصول في السابق تتركز فيها وذلك قبل أن تمتد زراعته إلى مناطق جنوب القطاع في محافظتي رفح وخان يونس.

وتطرق الوحيدي إلى ما واكب زراعة العنب من تطور خلال السنوات العشر الماضية موضحاً أن معدل إنتاج الدونم في السابق كان يصل لنحو 750 كيلوغراماً وحالياً مع تطور زراعة هذا المحصول سواء داخل الدفيئات "500 دونم" أو ضمن الزراعات المعلقة تضاعف حجم الإنتاج.

وشدد على التزام الوزارة بتطبيق إحلال الواردات كنهج يكفل دعم المنتج المحلي ومنحه الأولوية في سلة المستهلك منوهاً إلى تنوع أصناف العنب المزروعة في أراضي قطاع غزة.

يذكر أن عدداً من تجار ومزارعي العنب تمكنوا منذ مطلع الشهر الحالي وضمن مشروع تحسين وصول صغار المزارعين والمنتجين للأسواق الخارجية الممول من وزارة الخارجية الأسترالية "dfat" وبالشراكة مع منظمة أوكسفام العالمية من تصدير أول شحنة من إنتاج محصول العنب اللابذري للسوق السعودية.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: