نتنياهو يهاجم الشرطة الإسرائيلية بعد أنباء عن توصيتها باتهامه

2018-02-08

وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو انتقادا لاذعا للشرطة الإسرائيلية في حين قالت وسائل الإعلام انها تستعد لرفع توصية بتوجيه التهمة له في قضية فساد.
وتراكمت الضغوط على نتنياهو مع امتداد فترة التحقيق معه من قبل الشرطة والتي وصلت لسبع مرات، ومع استعداد الشرطة لرفع توصياتها إلى النائب العام الأسبوع المقبل.
وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية الخميس انه من المتوقع ان توصي الشرطة بتوجيه الاتهام إلى رئيس الوزراء بالرشوة والاحتيال وإساءة الائتمان. ورفضت السلطات الإسرائيلية التعليق على هذه التقارير.
ومن المتوقع ان يستغرق النائب العام أسابيع أو اشهراً ليقرر كيفية المضي قدما بهذه القضية بعد تسلمه توصيات الشرطة.
وانتقد نتنياهو مساء الأربعاء على صفحته على الفيسبوك مفوض الشرطة روني الشيخ الذي قال في مقابلة ان محققين خاصين يستهدفون محققي الشرطة المكلفين استجواب نتانياهو.
وقال نتنياهو "ان فكرة وجود محققين خاصين في مثل هكذا مهمة امر سخيف ".
وأعرب نتانياهو عن صدمته من الشرطة وقال انه "لأمر مروع ان يقوم مفوض الشرطة ويكرر أمام الإعلام ان رئيس الوزراء بعث محققين خاصين ضد ضباط الشرطة الذين يقومون باستجوابه."
واعتبر نتنياهو ان المفوض العام للشرطة ادلى "بتلميحات كاذبة توحي بان رئيس الوزراء كان متورطا في شكوى مزاعم للتحرش الجنسي ضد رئيس وحدة التحقيق معه ومحاولة تشويه سمعة رئيس الوحدة". واعتبر تلميحات مفوض الشرطة خطيرة.
وتساءل نتانياهو كيف يمكن ان يكون رئيس وحدة التحقيق ضد رئيس الحكومة ويشارك شخصيا في صياغة توصيات الشرطة ضده، ذلك بعد إجباره على الاستقالة من منصبه في قضايا تحرش".
وتابع نتانياهو "كل شخص منطقي يجب ان يسأل نفسه كيف يمكن للأشخاص الذين يقولون أمورا كاذبة عن رئيس الوزراء ان يحققوا معه بموضوعية وتقديم توصية غير متحيزة ضده".
وقال المفوض العام للشرطة الإسرائيلية روني الشيخ الاثنين في مقابلة مع القناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي "ان المحققين الذين يستجوبون نتانياهو استهدفوا من قبل محققين خاصين للبحث عما يدينهم".
وجرى التحقيق مع نتانياهو في أكثر من قضية.

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: