ملياردير أميركي يشتري"لوس أنجليس تايمز" بـ 500 مليون دولار

2018-02-08

واشنطن - "الأناضول": وافقت شركة "ترونك" الإعلامية الأمريكية المالكة لصحيفة "لوس أنجليس تايمز" على بيع الصحيفة لملياردير أمريكي مقابل 500 مليون دولار، حسبما أعلنت الشركة، أمس الأربعاء.

ووافقت شركة "نات كابيتال" المملوكة للطبيب الملياردير باتريك سون – شيونغ (أمريكي من أصل جنوب أفريقي) على شراء الصحيفة وشقيقتها "سان دييغو يونيون تريبيون" من مجموعة ترونك (مقرها شيكاغو).

الصفقة جاءت مقابل 500 مليون دولار نقدًا تدفعها شركة الطبيب، بالإضافة إلى تحملها 90 مليون دولار في شكل معاشات تقاعدية.

وقال جوستين ديربورن، الرئيس التنفيذي لشركة ترونك في بيان: "يسرنا أن ننقل قيادة لوس أنجليس تايمز وسان دييغو يونيون-تريبيون للملكية المحلية، ونحن واثقون من أن التميز الصحفي في بكاليفورنيا(مقر الصحيفة) سيستمر طويلا في المستقبل" .

من جانبه، قال سون شيونغ في بيان: "نتطلع لمواصلة النهج العظيم للصحافة التي يقوم بها الصحفيون والمحررون في لوس انجلوس تايمز وسان دييغو يونيون تريبيون".

وحصدت "لوس أنجليس تايمز" 44 جائزة بوليتزر للصحافة (تقدمها جامعة كولومبيا بنيويورك سنويا) منذ عام 1942، بما في ذلك ست ميداليات ذهبية للخدمة العامة.

وكانت "ترونك" قد قاومت في السابق أي جهد لبيع الصحيفة التي توصف بأنها "جوهرة التاج" في إمبراطوريتها الإعلامية؛ لكن بالآونة الأخيرة شهدت الصحيفة عدة اضطرابات داخلية استمرت أشهر.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أنه من المتوقع أن يتم الانتهاء من تلك الصفقة في غضون ثلاثة أشهر.

يشار أن مجلة فوربس الأمريكية قدرت ثروة سون-شيونغ مؤخرا بثمانية مليارات دولار، وقالت إنه بذلك أغنى طبيب في أمريكا.

وقد كرس سون-شيونغ الكثير من حياته الطبية لتطوير أبحاث السرطان.

وتأسست صحيفة "لوس أنجليس تايمز" يوم 4 كانون الأول 1881 في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا، واستهدفت منذ بدايتها قراء مؤيدين للجمهوريين.

وهي صحيفة يومية، ذات وزن إعلامي وسياسي في الولايات المتحدة خصوصا بولاية كاليفورنيا والولايات الجنوبية، تصنف في المرتبة الرابعة من حيث التوزيع داخل البلاد. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: