الدوري الممتاز: الهلال يقترب من حجز بطاقة الأمان

2018-02-04

كتب أسامة أبو عيطة:
نجح الهلال الغزي بتحقيق فوز مهم وصعب جداً على غزة الرياضي، وذلك بهدف نظيف أحرزه مهاجمه المميز محمد عبيد، وذلك في اللقاء الذي جمعهما على ملعب فلسطين، أمس ضمن لقاءات الجولة الـ(15) من دوري الوطنية "موبايل" للدرجة الممتازة.
وبهذا الفوز اقترب غزلان الهلال من مناطق الأمان بشكل كبير على لائحة الترتيب، وذلك بعدما رفع رصيده إلى 18 نقطة، بينما توقف رصيد الرياضي عند النقطة الـ 26، وظل ثالثاً، أبعد نفسه عن الفرق التي تنافسه بكل قوة على لقب درع البطولة، وذلك إذا ما حققت الفوز في لقاءاتها المتبقية من هذا الأسبوع.
ولم ينتظر الهلال كثيراً حتى نجح بافتتاح التسجيل، وخطف هدفاً مبكراً قبل انقضاء الدقيقة الأولى من الشوط الأول، وذلك عبر رأسية نجمه ومهاجمه محمد عبيد، الذي تلقى كرة متقنة من لاعب الارتكاز حسن أبو حبيب.
المجريات تسارعت بشكل متتالي، وكاد الرياضي أن يعدل النتيجة بعد مرور دقيقتين، وذلك عبر محمد أبو سليم، ولكن رأسيته علت العارضة، وضاعت فرصة قمة في الخطورة.
وأعاد "العميد" الكرَّة مرة أخرى، وكاد عيد العكاوي أن يعدل النتيجة، بعدما تلقى تمريرة مميزة ورائعة من اللاعب الصاعد بقوة حامد حمدان، ولكن مدافعي الهلال كانوا في الموعد، وشتتوا الكرة بعيداً عن مناطق الخطر.
وبعد العاصفة السريعة التي اجتاحت بداية النصف الأول من اللقاء، هدأت المجريات بشكل كبير، وانحصرت الكرة وسط الملعب في العديد من المناسبات.
وظهرت أفضلية نسبية للاعبي الرياضي، خاصة على صعيد وسط الميدان، من خلال تحركات قادها باسل الأشقر، وحازم أبو شنب، ومن أمامهم ثلاثي المقدمة عيد العكاوي، محمد اللوح، ومحمد الريخاوي، ولكن دون خطورة حقيقية كبيرة تذكر.
واعتمد الهلال كعادته على الهجمات المرتدة، محاولاً أن يستثمر انطلاقات مهاجميه محمد عبيد، ويوسف سالم، ومن خلفهم بلال شعت، ولكن مدافعي الرياضي بقيادة محمد كحيل أجادوا التمركز في مناطقهم الخلفية.
وكان جلياً وواضحاً عدم الحضور الذهني عند لاعبي "العميد"، الذين لم يتمكنوا من التخلص بسهولة من صدمة الهدف المبكر الذي تلقاه مرماهم في الدقيقة الأولى من اللقاء.
وقبل نهاية الشوط أهدر مهاجم الرياضي محمد الريخاوي فرصة هجمة واعدة، وذلك عندما سدد الكرة بشكل متسرع من أمام منطقة جزاء الهلال، لينتهي النصف الأول من اللقاء بتقدم "الغزلان" بهدف نظيف.
وأجرى مدرب غزة الرياضي الكابتن غسان البلعاوي بعض التغييرات مع بداية الشوط الثاني، وأشرك اللاعب الواعد خالد داردر، في محاولة منه لتعديل النتيجة، وإحراز هدف مبكر يعيد الثقة للاعبيه.
وكاد البديل دادر أن يحرز هدف تعديل النتيجة بعد نزوله بدقائق فقط، وسدد كرة ماكرة من أمام منطقة الجزاء، ولكن حارس الهلال إياد أبو دياب تألق بالتصدي للكرة، وأنقذ مرماه من هدف محقق.
واندفع لاعبو "العميد" نحو مرمى الهلال بشكل كبير، وضغطوا على المرمى في عدة مناسبات، وسط تراجع ضخم وغير مبرر من لاعبي "الغزلان"، الذين تمترسوا في مناطقهم الخلفية.
وكاد الهلال أن يعزز النتيجة بهدف ثانٍ، وذلك عبر هجمة خطيرة جداً لمهاجمه يوسف سالم، الذي توغل داخل منطقة جزاء غزة الرياضي، وسدد كرة زاحفة، تصدى لها الحارس موسى الريفي بكل صعوبة، منقذاً فريقه من هدف محقق، ومبقياً على آمال اللاعبين بالعودة إلى أجواء اللقاء.
ولم يقف الرياضي مكتوف الأيدي بعد هذه المحاولة، وجاء رده سريعاً وأكثر خطورة، واقترب كثيراً من تعديل النتيجة عبر فرصتين متتاليتين، وذلك للمهاجم البديل خالد دادر، الذي اقترب كثيراً من هز شباك حارس الهلال إياد أبو دياب، ولكن رأسيتيه لم تنجحا بتحقيق المطلوب.
وحافظ الهلال على تماسكه وتواجده في المناطق الخلفية، وأحكم إغلاقها بشكل أكثر من مميز، حتى أطلق حكم اللقاء نادر الحجار صافرة نهاية اللقاء، بفوز مهم جداً للهلال الغزي بهدف نظيف.

بطاقة اللقاء
- الفريقان: الهلال وغزة الرياضي
- النتيجة: فوز الهلال (1/0).
- الأهداف: محمد عبيد (الهلال).
- الملعب: فلسطين
- الجماهير: 800
- طاقم اللقاء: نادر الحجار حكماً، وساعده محمود الصواف، وفادي السمهوري، وأمين عويص رابعاً، وإبراهيم أبو العيش مقيماً للحكام، ومحمود خضر مسعود مراقباً للمباراة.
- تشكيلة الهلال: إياد أبو دياب، أشرف مرزوق، إحسان أبو دان، محمد حسان، محمد عاشور، حسن أبو حبيب، محمود الريفي، يوسف سالم، باسم الكحلوت، بلال شعت (أحمد لبد)، (فادي أبو حصيرة)، محمد عبيد.
- تشكيلة غزة الرياضي: موسى الريفي، محمد كحيل، محمد أبو سليم، عاصف الكتناني، ثائر أبو عبيدة، باسل الأشقر، حازم أبو شنب، حامد حمدان، عيد العكاوي (علاء عبد العال)، محمد الريخاوي، ومحمد اللوح (خالد دادر). 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: