بطولة آسيا تحت 23 عاماً في الصين

"الفدائي الأولمبي" للفوز على كوريا الشمالية والابقاء على آمال التأهل

2018-01-13

جيانغين - الموفد الإعلامي للاتحاد: أجرى منتخبنا الوطني الأولمبي مساء أمس، مرانه الأخير في مجمع جيانغين الرياضي، تحضيراً لمواجهته منتخب كوريا الشمالية، اليوم السبت، في تمام الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت القدس الشريف، وذلك لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية في بطولة آسيا تحت 23 عاماً 2018 المقامة حالياً في الصين.
وأكد المدير الفني لمنتحبنا الأولمبي أيمن صندوقة أن اللاعبين كسروا حاجز الخوف والرهبة، وأصبح لديهم ثقة أكبر بعد خوضهم المباراة الأولى أمام حامل اللقب المنتخب الياباني رغم الخاسرة بنتيجة 0-1، مشيراً إلى أن منتخبنا كان قادراً على الخروج بنتيجة التعادل على أقل تقدير.
وأعتبر صندوقة أن المنتخب الكوري الشمالي من المنتخبات الجيدة في هذه البطولة وهو لا يقل قوة عن المنتخب الياباني، لكنه يمتلك أسلوباً مختلفا في اللعب، مبيناً أن كوريا الشمالية تعتمد على اللعب الجماعي بشكل كبير والضغط العالي على المنافس إضافة إلى اللعب السريع والمباشر، وهو ما يفرض علينا التركيز جيداً من أجل تفادي الهفوات وارتكاب الأخطاء التي يمكن للخصم استغلالها.
بدوره، قال عدي الدباغ لاعب الوسط المهاجم في صفوف منتخبنا إن هدف كافة اللاعبين تحقيق نتيجة إيجابية أمام المنتخب الكوري الشمالي في مباراة اليوم، وذلك بهدف الإبقاء على المنافسة في الحصول على إحدى بطاقتي التأهل إلى الدور الثاني من البطولة القارية.
واشار الدباغ إلى أن جميع لاعبي الفدائي الأولمبي لديهم ثقة كبيرة في أنفسهم، إضافة إلى أن معنوياتهم مرتفعة، متمنياً أن تنعكس هذه المعنويات والثقة على اللاعبين بشكل إيجابي خلال مواجهة الغد ضمن منافسات الجولة الثانية.
أما يوسف الأشهب الظهير الأيسر الدفاعي فقد اعتبر أن اللاعبين تخطوا رهبة البداية في هذه البطولة المهمة التي يشارك فيها منتخبنا الأولمبي لأول مرة في تاريخه، آملاً أن يتمكن منتخبنا في تحقيق نتيجة الفوز أمام المنتخب الكوري الشمالي رغم صعوبة المنافس.
وأضاف الأشهب أن مباراة اليوم أمام كوريا الشمالية ستكون بمثابة النهائي بالنسبة للاعبي منتخبنا الأولمبي، وأن الحصول على نتيجة الفوز والعودة بالنقاط الثلاث ستكون الخطوة الأولى من أجل حسم الـتأهل إلى الدور الثاني، وذلك قبيل خوض اللقاء الأخير في دور المجموعات أمام المنتخب التايلاندي.
في حين اعتبر لاعب خط الدفاع سعدو عبد السلام أن منتخبنا الأولمبي قدم أداء قوياً في المباراة الأولى أمام نظيره الياباني خاصة خلال مجريات الشوط الثاني، مضيفاً أن منتخبنا كان قريباً من تحقيق نتيجة التعادل في أكثر من مرة، إلا أن عدم استغلالنا الفرص المتاحة منح الفوز بصعوبة للمنتخب المنافس.
وأكد سعدو أن كافة اللاعبين لديهم طموح كبير من أجل تقديم الأفضل أمام المنتخب الكوري الشمالي والحصول على نتيجة الفوز من أجل البقاء في المنافسة على حسم التأهل إلى الأدوار الإقصائية. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: