خلال حفل توزيع منحة الرئيس لأندية المحافظات الجنوبية للعام الخامس

حلس: نشكر الرئيس أبو مازن ونؤكد أن الجميع يحتاج إلى السير على خطى وحدة الرياضيين الرجوب: الرياضة ستبقى عنصر وحدة ومهمتنا الحفاظ على المكتسبات والعمل على تعزيزها

2018-01-03

غزة - كتب أشرف مطر – (الايام الالكترونية) :نظم المجلس الأعلى للشباب والرياضة، للسنة الخامسة على التوالي، يوم امس، حفل توزيع منحة السيد الرئيس محمود عباس، على الأندية أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد الكرة الفلسطيني في فندق المتحف شمال غربي مدينة غزة.
وأقيم الحفل، بحضور أحمد حلس، ممثل الرئيس، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، ود. أسعد المجدلاوي، نائب رئيس اللجنة الأولمبية، وإبراهيم أبو سليم، نائب رئيس اتحاد الكرة، ونهرو الحداد، ممثل المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وممثلي جميع الأندية ورجال الاعلام.
واستهل الحفل، بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
وفي كلمة الرئيس عباس أكد أحمد حلس أن الجميع الآن أحوج ما يكون لروح الرياضيين، مشيراً إلى ان الجميع يتطلعون بهذه الروح أن نبني وحدة فلسطينية حقيقية مثلما هو موجود الآن في المجتمع الرياضي، لذلك أقولها باستمرار أننا نتعلم من هذه الفئة كيف نتجاوز المصاعب، وكيف يكون التنافس والحب، بعيداً عن العصبوية المقيتة.
ووجه حديثه للرياضيين قائلا: "عليكم ان تفخروا بأنكم النموذج الذي يحتذى به".
وأضاف: اعلم الصعوبات التي تمر بها الأندية وحاجتها للكثير من المال، لكننا شيئا فشيئا سننطلق للأمام، وهذه المنحة هي مساهمة بسيطة، وأنتم بحاجة لمساهمات مماثلة من مؤسسات القطاع الخاص والعام للحفاظ على حالة النهوض والتطور الكبير الذي وصلت له رياضتنا الفلسطينية.
وشكر حلس اللواء جبريل الرجوب على ما يقدمه من دعم ورعاية واهتمام بالحركة الرياضية، وجدد شكره للسيد الرئيس، على حرصه الدائم لدعم الأسرة الرياضية.
واعرب اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة عن امله ان يحافظ الرياضيون على ما تحقق من إنجازات، فالرياضة عنصر وحدة وستبقى في الوطن والشتات، ومطلوب من الجميع أن يحافظوا على ذلك وان يرتقوا بالرسالة الوطنية بما يضمن دور الرياضة في تحقيق الوحدة.
وقال الرجوب موجها حديثاً لرؤساء وممثلي الأندية: "إن الدورة الدموية سارت وانطلقت بكل قوة وعنفوان، وأمام هذه القوة لا نريد لأي فيروس أن يعكر صفونا، فنحن لدينا دوري واحد، وبطل واحد، وممثل واحد، ولجنة أولمبية واحدة واتحاد كرة قدم واحد، وحالة التطور التي قطعتها الرياضة الفلسطينية، ما كانت لتحدث لولا الاهتمام وحرص الجميع على إنجاح الحركة الرياضية.
وأضاف، قبل العام 2009 كانت المحافظات الجنوبية متقدمة عشرات السنين عن المحافظات الشمالية، وضرب مثلاً بأن أي نادٍ في المحافظات الشمالية لم يعزز صفوفه بلاعبين من المحافظات الجنوبية كان يعاني.
وجدد الرجوب حرصه الشديد على تطوير اللعبة في كل المحافظات دون استثناء، مؤكداً حرصه أن يصل باللعبة لدرجة الاحتراف، مشدداً أن التمثيل الخارجي أيا كان في البطولة العربية أو غيرها يتم وفق معايير لها علاقة بمنظومة اللعبة.
وطالب رئيس اتحاد الكرة الجميع بالحفاظ على ما وصلت له الكرة الفلسطينية من انجاز، من خلال انهاء العام 2017 في المركز 80 عالمياً، مشيراً إلى ان تصنيف المنتخب كان في مثل هذا التاريخ من العام 2009، 179 عالمياً، لكن بالدعم السياسي والحكومي المتواصل من الرئيس والحكومة استطعنا الوصول إلى ما نحن عليه الآن.
ودعا الرجوب رؤساء الأندية، إلى التواصل مع اتحاد الكرة والمكتب التنفيذي، مؤكداً أن المحافظات الجنوبية تحظى بأولوية بالنسبة له كما باقي محافظات الوطن.
وطالب ان يكون العام 2018 عام ثورة في الاتحاد واللجنة الأولمبية، والاتحادات الرياضية والأندية، للحفاظ على ما تحقق من مكتسبات، والتقدم أكثر.
وختم الرجوب حديثه بالتأكيد على انه دائما ما تكون بوصلته موجهة للقدس والمخيم والمرأة وأهلنا في المحافظات الجنوبية الذين يواجهون الحصار، مجدداً تأكيده أن الرياضة الفلسطينية كانت وما زالت عنصر وحدة.
وشكر نائب رئيس اتحاد الكرة، إبراهيم أبو سليم، الرئيس عباس على حرصه على تقديم المنحة للعام الخامس على التوالي، وشكر العديد من المؤسسات التي كان لها الدور في تقديم الدعم وتطوير البنى التحتية، وخص بالذكر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي undp، وشركتي "جوال" والوطنية.
وأكد أن كل هذه الإنجازات التي تحققت، ما كان لها ان تتحقق لولا الدعم الكبير واللامحدود الذي وفره اللواء الرجوب للرياضة بشكل عام، ولكرة القدم على وجه الخصوص، فقد انهينا العام 2017 بأبرز الإنجازات وهي احتلال المركز 80 عالميا، والوصول لنهائيات كاس آسيا في الامارات 2019، وكأس آسيا للاعبين الأولمبيين تحت 23 سنة في الصين، فكل الشكر لراعي وقائد الحركة الرياضية، على ما قدمه من دعم واهتمام كبيرين للحركة الرياضية وكرة القدم.
وفي نهاية الحفل، قام اعضاء منصة الشرف بتسليم الشيكات لممثلي الأندية في المحافظات الجنوبية، والبالغ عددهم 56 نادياً، وبلغت قيمة المنحة 608 آلاف دولار.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: