حكومة الاحتلال تدعم المستوطنين بـ 40 مليون شيكل

2017-12-28

القدس - وكالات: صادقت حكومة الاحتلال على تحويل 40 مليون شيكل للمستوطنات بعد يوم واحد من اجتماع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، مع حاخامات من الصهيونية الدينية.

ونقلت صحيفة "هآرتس" عن مصادر مطلعة على تفاصيل اللقاء أن نتنياهو طلب دعم الحاخامات، في حين احتجوا هم على مسألة البناء في المستوطنات ودمج النساء في الجيش.
ونقلت الصحيفة عن مستوطنين قولهم، إن الزيادة للمستوطنات قد نوقشت مسبقا دون علاقة بالاجتماع. وأضافوا إن الحديث عن زيادة مقبولة خاصة في نهاية سنوات الميزانية.

ويشتمل المبلغ الذي صادقت عليه الحكومة على "منحة أمنية" بقيمة 34.5 مليون شيكل للسلطات المحلية في المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة، يضاف إليها 5.5 مليون شيكل لإقامة مراكز إسعاف أولي.

وبموجب القرار الحكومي فإن وزارة المالية ستعمل على تحويل الميزانية بشكل فوري.
في المقابل، نقل عن وزير في الحكومة قوله إن "القرار بتحويل أموال فجأة إلى الضفة إلى المستوطنات وصل صباح اليوم (أمس)، بعد لقاء نتنياهو مع الحاخامات، دون أن يتضح بالضبط إلى أين ستتجه الأموال".

وبحسبه، فإنه "لا يذكر قرارات مماثلة كهذه، وبالتأكيد ليس عندما لا يكون مفهوما إلى أين ولمن".

وادعى مكتب نتنياهو أنه لا علاقة بين اقتراح القرار وبين اللقاء مع الحاخامات، وأن هذا الموضوع لم يطرح في اللقاء، وأن الحديث عن اقتراح يتم تمريره كل سنة في نهاية سنة الميزانية.

كما ادعى حاخامات شاركوا في اللقاء أنه لا توجد علاقة بين المبلغ الذي صودق عليه، وبين اللقاء.

من جانبها، استنكرت حركة السلام الآن نقل الأموال للمستوطنات وقالت: إن دعم الفساد له ثمن، ونتنياهو رئيس حكومة ضعيف وفاسد وهو مستعد لبيع مستقبل إسرائيل من أجل ان ينجو بنفسه.

وأضافت، ان الجمهور الإسرائيلي سيدفع ثمن هذه الصفقات التي تخصص مبالغ مالية كبيرة لأقليات متطرفة على حساب الفئات المحتاجة، هكذا يبدو رئيس الحكومة الذي كل عمله منصب على حماية مستقبله السياسي بأي ثمن كان. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: