عاصفة استوائية تخلف 200 قتيل في الفلبين

2017-12-23

مانيلا - (د ب أ) - قال مسؤولون فلبينيون اليوم السبت، إن حصيلة ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن
العاصفة الاستوائية "تيمبين" في جنوبي البلاد، قد قفزت إلى 200 قتيل .
وكان مسؤولون قد ذكروا في وقت سابق، أن حصيلة القتلى بلغت 100شخص.
وذكرت الشرطة أن إقليم لاناو ديل نورتي، تكبد العدد الأكبر من الخسائر حيث لقي فيه 127 شخصا حتفهم بينما ما يزال 69 آخرون في عداد المفقودين، وتضررت ثلاث بلدات فيه على الأقل.
ولقي 47 شخصا حتفهم في إقليم زامبوانجا دي نورتي، و18 في لاناو ديل سور، وثمانية في إقليمي بوكيدنون وميساميس أوكسيدنتال إلى جانب مدينة إيليجان سيتي، بحسب ما ذكره مسؤولون.
وضربت العاصفة تيمبين منطقة مينداناو في جنوب البلاد، أمس الجمعة.
وضربت العاصفة إقليم بالاوان غربي البلاد اليوم السبت مصحوبة برياح بلغت سرعتها القصوى 105 كيلومترات في الساعة، وزوابع بسرعة 145 كيلومترا في الساعة، بحسب مكتب الطقس.
وتسببت العاصفة في نزوح 75 ألف شخص.
وتم إرسال فرق إنقاذ لإجراء عمليات بحث وإنقاذ إلى المناطق المتضررة، لكن العديد من الطرق كانت مغلقة بسبب الانهيارات الأرضية والفيضانات.
وطمأن المتحدث باسم الرئاسة، هاري روك، الأقاليم المتضررة بأنها ستتلقى مساعدات من الحكومة الوطنية.
وكان 54 شخصا قد لقوا حتفهم الأسبوع الماضي جراء انهيارات أرضية وفيضانات وحوادث أخرى نجمت عن العاصفة الاستوائية "كاي -تاك" التي ضربت وسط الفلبين.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: