نحث الخطى

هلال القدس وصفقته الاولى

محمود السقا

2017-12-24

أنجز فريق هلال القدس صفقته الاولى بتعاقده مع اللاعب "جونان سوريا"، الذي خاض تجربة احترافية، غير موفقة، في فريق انبي المصري، بسبب ملازمته، شبه الدائمة، لمقاعد الاحتياط.
صفقة جونان، تحمل في ثناياها اكثر من دلالة ومعنى، لعل ابرزها: ان الادارة الفنية عاقدة العزم على الاحتفاظ بتاج الدوري، ولن تُفرط به، الى جانب اعتزامها الظهور بمظهر لائق في المشوار الاسيوي، وتحديداً في التصفيات التمهيدية المؤهلة لدوري المجموعات، ذلك ان الهلال سيلعب، ذهاباً واياباً، مع فريق السويق العماني، اعتباراً من منتصف الشهر المقبل، والفوز بمجموع نتيجتي اللقاء سوف يؤهله للعب في دوري المجموعات، وهو هدف استراتيجي، يسعى المدير الفني، خضر عبيد، الى معانقته، تمهيداً للمنافسة، بقوة، والتقدم صوب الامام.
السؤال الذي يقفز الى الذهن يقول: لماذا جوناثان سوريا؟ علماً ان هناك معلومات تشير الى ان الهلال سوف يتعاقد مع ثلاثة لاعبين آخرين؟
اختيار جوناثان لم يأت عفو الخاطر، بقدر ما هو ترجمة فعلية لامكانيات اللاعب، وربما هذا ما لمسه الطاقم التدريبي الهلالي، خلال مشوار جوناثان الاحترافي مع الاهلي الخليلي قبل ان يذهب الى انبي، فاللاعب يمتلك العديد من المزايا والخِصال، التي رشحته كي يرتدي قميص الهلال، فهو يلعب بآداء قوي ومتوازن في الجناحين: الأيمن والأيسر، ولا يكتفي بهذا الدور، على أهميته وجدواه، بل يتعداه ليشمل قدرته على اصابة الشباك والمساهمة الناجعة في صناعة الاهداف.
هذه المعطيات هي التي رشحت جوناثان ليكون ضمن قافلة الهلال، التي تتطلع بعيون الثقة والتفاؤل الى المضي، قدماً، في البطولات الرسمية المحلية، والمنافسات الآسيوية، وهناك بطولات اتحاد الكرة العربي، التي اعلن عنها مؤخراً.
هل بقي في الجعبة شيء؟ نعم هناك الأهم، والمقصود، هنا، رعاة الصفقة، لذا لا بد من عودة إن شاء الله.
newsaqa@hotmail.com

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: