دوري الدرجة الأولى

خدمات دير البلح .. رحلة شاقة للتوغل في مناطق الأمان

2017-12-23

كتب سلطان عدوان:
اختتم خدمات دير البلح مشوار ذهاب دوري الدرجة الأولى، ثامناً على لائحة الترتيب برصيد 15 نقطة.
وتذوق الفريق تحت قيادة مديره الفني عادل أبو خساير طعم الانتصار 4 مرات وخسر مثلهم وتعادل في 3 مواجهات.
واستهل خدمات دير البلح مشواره بخسارة قاسية أمام خدمات خان يونس، لكنه صحح مساره بفوز ثمين على أهلي بيت حانون.
وفي الجولة الثالثة خسر أمام بيت لاهيا بخماسية، وصوب أوضاع بالفوز على الجلاء، قبل أن يخسر بصعوبة من الزيتون ويتعادل مع خدمات البريج ويهزم خدمات المغازي.
وتعادل مع الصلاح وخسر من خدمات النصيرات وفاز على المجمع الإسلامي، قبل أن يختتم الذهاب بتعادل مثير أمام التفاح.
وصنف الوافد الجديد رابع قوة هجومية بتسجيله 16 هدفاً بالتساوي مع الزيتون والتفاح، وثالث أضعف خط دفاعي خلف الصلاح والمجمع الاسلامي بعد أن تراقصت شباكه 22 مرة.
ويتطلع الفريق إلى الظهور بشكل لافت خلال مرحلة الإياب وجمع المزيد من النقاط التي تؤمن بقاءه وتثبت أقدامه في دوري الدرجة الأولى لموسم جديد بعد أن قدم أوراق اعتماد بشكل رسمي الموسم المنصرم.
ويضم خدمات دير البلح عدداً من اللاعبين أصحاب الخبرة ويتمتع برغبة حقيقية في التقدم على سلم الترتيب وتأكيد أحقية الصعود الذي تحقق عن جدارة واستحقاق.
ولم تكن الطريق مفروشة بالورود أمام الفريق الطموح، إذ وصل للنقطة 15 نتيجة مجهود بذله اللاعبون والجهاز الفني، إلى جانب مساندة مجلس الإدارة والجماهير.
ورغم شراسة المنافسة التي ألقت بظلالها على منافسات النصف الأول من الدوري، إلا أن الفريق كان نداً قوياً ومكافحاً ومدافعاً عن تاريخه.
ويمتلك الفريق فرصة للتقدم أكثر على لائحة الترتيب بشرط تعثر منافسيه في ظل فارق النقاط الضئيل مع أصحاب مراكز المقدمة.
وفي حال فرط بالنقاط سيواجه حسابات معقدة، لاسيما وأن الفارق النقاط مع أصحاب المراكز الأخيرة ليس كبيراً.
ويبقى التوغل داخل مناطق الأمان هدفا واضحا لكتيبة دير البلح، لكن ذلك مرهون بما يقدمه الفريق خلال مرحلة الإياب الشاقة، فهل يحقق المطلوب أم ينهار سقف توقعاته؟!!
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: