أفضل تصنيف في تاريخ الكرة الفلسطينية

"الفدائي" ينهي العام 2017 في المركز الـ 80 عالمياً والـ 11 آسيوياً

2017-12-22

كتب أشرف مطر:
ودّع المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، عام 2017، بالتقدم مرة جديدة في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث احتفل الفدائي المركز الثمانين عالمياً، والـ 11 آسيويا.
وتقدم الفدائي الكبير درجتين على سلم تصنيف الفيفا الشهري، بعد أن كان يحتل المركز الـ 82 عالمياً، في التصنيف الشهري السابق، بينما بقي المنتخب كما هو في تصنيفه الآسيوي، حيث احتل المركز الحادي عشر.
وجاء تقدم المنتخب ثمرة للنتائج الأخيرة التي حققها المنتخب الوطني الأول، في تصفيات آسيا، وتحقيق الفوز في خمسة لقاءات متتالية، إضافة للفوز على البحرين ودياً في العاصمة المنامة.
وتزامن اعلان تصنيف الفدائي، وتقدمه المستمر لأفضل مركز في تاريخ الكرة الفلسطينية، مع اعلان اللواء جبريل الرجوب، من السعودية عن التعاقد مع المدير الفني البوليفي خوليو سيزار.
دولياً، أصبحت ألمانيا الدولة الأحدث بتاريخ قائمة التصنيف العالمي FIFA/Coca-Cola التي تنال لقب "فريق العام" بعد أن أنهت سنة 2017 متربعة على صدارة الترتيب حول العالم.
وبذلك أصبح أبطال العالم، الذين تأهلوا للدفاع عن لقبهم في نهائيات روسيا 2018 بالفوز بكافة مبارياتهم العشر في التصفيات الأوروبية ولم يتجرّعوا مرارة الهزيمة في 15 مباراة سنة 2017، استلموا الراية من منتخبي الأرجنتين وبلجيكا اللذين نالا لقب "فريق العام" سنتي 2016 و2015 على التوالي، وقد تمسّكت الماكينات بمركز الصدارة في نسخة من الترتيب العالمي لم تشهد تغييرات كبيرة بالنظر إلى إجراء 41 مباراة دولية فقط في الفئة الأولى منذ صدور النسخة الماضية من الترتيب. كما إن قلّة من منتخبات الصفّ الأول كانت طرفاً في هذه المواجهات الأحدث.
ولذلك لم يشهد ترتيب المنتخبات الخمسين الأوائل سوى 5 تغييرات جميعها طفيفة وتقع خارج الثلاثين الأفضل تصنيفاً. فقد كان هناك تقدّم طفيف لمنتخبات صربيا (36، +1)، البوسنة والهرسك (37، +1)، أستراليا (38، +1)، غانا (50، +1)، مقابل تراجع بسيط لجمهورية الكونجو الديمقراطية (39، -3).
إلا أنه في القسم الأدنى من لائحة الترتيب العالمية كان هناك تغييرات أكبر وتقدّم بعشرة مراكز أو أكثر لكل من فانواتو (157، +28)، وفيتنام (112، +13)، ومنغوليا (187، +12)، وميانمار (140، +10)، وفيجي (168، +10). أما منتخبا فلسطين (80، +2) ولوكسمبورج (83، +1) فقد حققا الترتيب الأفضل بتاريخهما منذ إطلاق لائحة التصنيف العالمي.
وبينما لم يطرأ أي تغيير على ترتيب الدنمارك المحتلة المركز 12 عالمياً منذ النسخة الماضية، إلا أنه يشهد لها إنهاء سنة 2017 بلقب "الفريق صاحب القفزة السنوية الأكبر بالنقاط. فقد حصدت كتيبة آجي هاريدي إجمالي 456 نقطة على مدى العام، ولم يتعرّض الفريق للهزيمة طوال 14 شهراً، كما ختم الدنماركيون سنتهم الكروية الحافلة بحصد أكبر انتصار لهم في سنة 2017، وتمثّل ذلك بالفوز بنتيجة 5-1 في إياب الملحق الأوروبي أمام جمهورية أيرلندا ليحصدوا تذكرة العبور إلى كأس العالم روسيا FIFA 2018.
أما المنتخبات الأفضل أداء على المستوى القاري في السنة الماضية فهي: بوليفيا (49، لا تغيير)، جامايكا (54، لا تغيير)، لبنان (85، +2)، الكاميرون (45، لا تغيير) وجزر سليمان (151، -3). وبالنسبة للمنتخب اللبناني، فقد تقدّم 62 مركزاً على مدى سنة 2017، ليكون ذلك ثالث أكبر قفزة سنة 2017 بعد مقدونيا (76، +86) وأندورا (138، +65).
جدير بالذكر أيضاً أن الاتحاد الأوروبي (29، منتخب إضافي واحد) والاتحاد الأفريقي (8، منتخب إضافي واحد) ينهيان العام الجديد بعدد أكبر من الممثلين في قائمة الخمسين الكبار مقارنة بمطلع العام المنصرم. وقد أتى ذلك على حساب الاتحاد الآسيوي (2، منتخبان أقل). أما عدد سفراء الاتحادات القارية الأخرى في الخمسين الأفضل تصنيفاً فلم يتغيّر وهو كالتالي: اتحاد أمريكا الجنوبية (8)، واتحاد أمريكا الجنوبية والوسطى والكاريبي (3)، واتحاد أوقيانوسيا (0) 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: