الاغاثة في نابلس تنفذ عدة حملات لزراعة اشتال الزيتون

2017-12-20

نابلس -مجدي محسن- (الأيام الالكترونية): 
في اطار سياستها الهادفة الى مساعدة المزارعين وتعزيز صمودهم والحد ةمن التمدد الاستيطاني نفذت الاغاثة الزراعية خلال شهر كانون اول الحالي سلسلة من الحملات لزراعة اشتال الزيتون بالمناطق المهددة بالمصادرة والقريبة من المستوطنات في قرى قريوت وعقربا وبرقة كان اخرها اليوم في بلدة قصرة جنوب نابلس تحت شعار OLIVETREES In Palestine تم خلالها زراعة 200 من اشتال الزيتون على مساحة تزيد عن 11 دونم علما ان هذه البلدة التي تتعرض لهجمة استيطانية واعتدائات متكررة على الارض والمواطنين وكان اخرها قبل اسبوعين حيث استشهد المزارع محمود عودة على يد المستوطنين خلال عمله بزراعة ارضه امام اطفاله وعائلته .
وقال ضرار ابو عمر مدير فرع نابلس بالاغاثة الزراعية ان هناك المزيد من هذه الانشطة سيتم تنفيذها خلا موسم الزراعة الحالى وصولا الى يوم الارض الخالد وتركيزها في المنماطق الاكثر خطورة والتي تتعرض للاعتدائات والزحف الاستيطاني في ظل ما تتعرض له الاراضي الفلسطسنية من هجمة استيطانية غير مسبوقة حيث تأتي اهمية هذه الانشطة كونها تاتي دعما للمزارعين وتعزيز صمودهم ومساعدتهم في زراعة اراضيهم وحمايتها والاستفادة منها .
واضاف ابو عمر ان هذه الحملات تتم بالتنسيق مع المزارعين والمتطوعين و نشطاء بالمقاومة الشعبية في المواقع المستهدفة بالحملات وبمشاركة عشرات المتطوعين والمتضامنين الاجانب من العديد من الدول الاروبية ومن امريكا الاتينية المؤيدين لحقوق شعبنا ونضالة للوصول الى الحرية والاستقلال وانهاء الاحتلال .
ومن الجدير ذكره ان هذه الحملات المدعومة من عدد من النشطاء العرب والفلسطينيين قد حققت هدفها حيث تم خلالها زراعة اكثر من 800 من اشتال الزيتون على مساحة تزيد عن 40 دونما بالمواقع المستهدفة والملاصقة للمستوطنات واستفاد منها 22 مزارعا في قرى عقربا وقريوت وبرقا وقصرة في محافظة نابلس ..

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


آراء
عبد الناصر النجار
التهويد الصامت للأغوار الشمالية
آراء
د.علي الجرباوي
صرخة تحتاج إلى صدى
مقالات
تحسين يقين
هل هو كذلك عالَم ورق!
مقالات
حمادة فراعنة
مخاطر السياسة الأميركية على...
خرم إبرة
رامي مهداوي
كما تفكرون تكونون!
اقرأ المزيد ...