"كهرباء القدس" تنجح في رفع الطاقة لمحطة قلنديا بقدرة 20 ميجاواط

2017-11-07


رام الله، البيرة(الأيام الالكترونية): نجحت شركة كهرباء محافظة القدس، امس، في الحصول على طاقة إضافية بقدرة 20 ميجاواط لمحافظة رام الله والبيرة بعد جهود مضنية بذلتها الشركة مع شركة كهرباء إسرائيل للحصول على الطاقة المطلوبة منذ العام 2012، حيث من المقرر أن يستفيد منها مشتركو منطقة قلنديا وكفر عقب وأم الشرايط وأجزاء أخرى من محافظة رام الله والبيرة.
وأكد المهندس هشام العمري مدير عام شركة كهرباء محافظة القدس أن هذا المشروع سيخفض الانقطاعات الكهربائية المتكررة خلال فصل الشتاء الحالي، والتي كانت قد واجهتنا خلال الشتاء الماضي في منطقة قلنديا وكفر عقب وأم الشرايط وأجزاء من مدينتي رام الله والبيرة، هذا بالإضافة إلى تحسين جودة التيار الكهربائي وتوفير مستوى خدمات أفضل للمشتركين ورفع مستوى السلامة العامة، الأمر الذي من شأنه أن يحافظ على مستوى جيد للفولتية ضمن المواصفات العالمية.
وأشار العمري الى أن شركة كهرباء القدس تعمل على مدار الساعة لمواكبة التطور التكنولوجي، والعمل على تطوير البنية التحتية لزيادة المقدرة على استيعاب التوسع العمراني لمحافظة رام الله والبيرة، وذلك من خلال زيادة الطاقة الكهربائية، بما ينعكس إيجاباً على جودة الكهرباء التي تصل إلى المواطنين.
بدوره، أوضح المهندس منصور نصار مساعد المدير العام للشؤون الفنية في كهرباء القدس أن حصولنا على هذه النقطة سيقلل من احتمالية انقطاع التيار الكهربائي لمنطقة رام الله والبيرة والمناطق المحيطة بها والتي كانت تعاني نقصاً كبيراً في الطاقة، مبيناً أنه بعد ربط وتشغيل نقطة ربط قلنديا 2 بقدرة 20 م.ف.ا، تم توصيل الخط بعد ربطه بمحطتي الرام الجديدة ومحطة قلنديا وربطهم بمركز التحكم والسيرة في محطة شعفاط بالقدس.
وبين نصار أن العمل جار على قدم وساق في مشروع محطة تحويل قلنديا (33/161 ك.ف) حتى تصل إلى قدرة 200 ميجاواط، والتي ستقوم بحل مشكلة تنامي الاحمال لمدينتي رام الله والبيرة، حيث من المتوقع ان ينتهي هذا المشرع في النصف الاول من العام المقبل.

 

 

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
الانتفاضة الأولى .. بالألوان...
آراء
رجب أبو سرية
فاصل أخير قبل المنعطف
آراء
مهند عبد الحميد
إلى أي مدرسة دينية تنتمي فلسطين...
آراء
عبير بشير
«الأم» ميركل
نقطة ضوء
حسن خضر
لماذا أكره دونالد ترامب..!!
دفاتر الأيام
زياد خدّاش
أغاني السماء العالقة
اقرأ المزيد ...